الرئيسية 10 حوادث 10 جنايات مراكش تحدد أول جلسة لمحاكمة الطبيب سارق الرضيع

جنايات مراكش تحدد أول جلسة لمحاكمة الطبيب سارق الرضيع

محكمة

قرر الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بمراكش،  أن يتم الشروع في محاكمة المتهمين الخمسة في قضية اختطاف رضيع حديث الولادة، من طرف غرفة الجنايات الابتدائية بنفس المحكمة، يوم 16 نونبر الجاري.

ويوجد المتهمون المتابعين في هذه القضية، رهن الاعتقال الاحتياطي بالمركب السجني لوداية، ويتعلق الامر بطبيب وزوجين ووالدة الزوجة ووسيط، حيث تمت متابعتهم من طرف الوكيل العام للملك بجنايات ” اختطاف رضيع والاتجار في البشر ومحاولة إخفاء هوية طفل والمشاركة في كل ذلك”.

وكان قاضي التحقيق رفض طلب السراح الذي تقدم به دفاع زوج المتهمة بشراء الرضيع المختطف، المالك لمجموعة من الملاهي الليلية والكباريهات بمراكش، لعدم توفره على كافة الضمانات القانونية للحضور الى جلسات المحاكمة، ليقرر الطعن فيه بالاستئناف لدى غرفة المشورة.

وكان قاضي التحقيق، الذي رفض تمتيع زوج المتهمة بشراء الرضيع المختطف بالسراح المؤقت، عقد ثلاث جلسات متتالية خلال مرحلة التحقيق التفصيلي، حيث استمع إلى كل متهم من المتهمين الخمسة على حدة، قبل أن يجري مواجهة بين والدة ووالد الرضيع والطبيب المتهم باختطافه، أعقبتها مواجهة ثانية بين والدة الرضيع والطبيب.

وتعود فصول هذه القضية، عندما تلقت للمصالح الأمنية بمراكش، إشعارا من إدارة المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس، باختطاف رضيع حديث الولادة من طرف شخص قدم نفسه للأم على أنه طبيب، وهو ما استدعى فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من طرف المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش بتعاون وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني المعروفة اختصارا ب”الديستي”، انتهى الى التوصل إلى الفاعل الرئيسي، يدعى “ي – ش” وهو طبيب يملك عيادة خاصة متخصص في الطب العام، وتوقيف الوسيط الذي قام بنقل الرضيع، فضلا عن تحديد مكان تواجد المولود المختطف والعثور عليه بمنزل زوجين يقطنان بمدينة مراكش.

شارك معناShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInEmail this to someone

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*