الرئيسية 10 المشهد الأول 10 ورزازات تحتضن الدورة الثانية للمعرض الجهوي للمنتجات المجالية لدرعة تافيلالت

ورزازات تحتضن الدورة الثانية للمعرض الجهوي للمنتجات المجالية لدرعة تافيلالت

ورزازات

تحتضن مدينة ورزازات الدورة الثانية للمعرض الجهوي للمنتجات المجالية لجهة درعة تافيلالت من 12 إلى 15 أكتوبر الجاري تحت شعار “المنتجات المجالية في خدمة السياحة التضامنية والتشغيل الذاتي”. وذلك من تنظيم الغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت، وتحت رعاية وزارة الفلاحة والتنمية القروية والصيد البحري والمياه والغابات، وكذلك الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجرة الأركان، وبتعاون ودعم من شركاء آخرين.

وتهدف التظاهرة إلى تطوير قطاع المنتجات المجالية، ودعم مجهودات المنتجين في تثمينها وتحسين جودتها، كما تشكل فرصة للمشاركين قصد تبادل التجارب والاطلاع على المستجدات والتعرف على فرص جديدة لتسويق المنتوجات وعقد اتفاقيات شراكة وتعاون بين مختلف الفاعلين في القطاع.

ويشمل برنامج التظاهرة تنظيم ورشات عمل لفائدة أعضاء التعاونيات ومجموعات ذات النفع الاقتصادي، وتنظيم يوم علمي يتناول مواضيع تتعلق بتثمين المنتجات المجالية وتسويقها و السياحة التضامنية و التشغيل الذاتي.

كما يتضمن برنامج التظاهرة تنظيم ورشات عمل لفائدة أعضاء التعاونيات ومجموعات ذات النفع الاقتصادي، وتنظيم يوم علمي يتناول مواضيع تتعلق بتثمين المنتجات المجالية وتسويقها و السياحة التضامنية و التشغيل الذاتي.

ويشمل برنامج التكوينات الخاصة بالتعاونيات والمشاركين مواضيع تتعلق بالتسيير الإداري والمالي للتعاونيات والمجموعات ذات النفع الإقتصادي، تقنيات تثمين وتسويق المنتوجات الفلاحية، وتقنيات زراعة وتثمين منتوجات التمور، اللوز، التفاح والورد الدمشقي لدادس إضافة إلى التعريف بالقانون المتعلق بسلامة المنتوجات الغذائية ومواضيع أخرى من شأنها المساهمة في تطوير مهارات المستفيدين من الورشات .

وحسب بلاغ للجهة المنظمة توصلت مشاهد بنسخة منه، من المرتقب أن تشهد الدورة مشاركة أزيد من 100 تعاونية، منها 60 تعاونية فلاحية من جهة درعة تافيلالت و 30 تعاونية فلاحية من مختلف الجهات الأخرى للمملكة و 10 تعاونيات تشتتغل في قطاع الصناعة التقليدية.

كما يتضمن برنامج التظاهرة تنظيم زيارات ميدانية للتعريف بالعديد من المشاريع والتعاونيات النموذجية وبإنجازاتها ودورها في النهوض بأوضاع الساكنة، ومن أبرزها زيارة وحدة تبريد التفاح وتخزينه وزيارة جمعية إغرام نوگدال لإنتاج جبن الماعز، ثم زيارة قصر أيت بن حدو وقصبة تلوات للتعريف بما تزخر به المنطقة من تراث لامادي ودوره في إنعاش القطاع السياحي .

وفي منطقة تازناخت سيقوم المنظمون بالتعريف بأهم نشاط للإقتصاد الإجتماعي من خلال زيارة تعاونية إنتاج الزرابي ثم زيارة مجموعة ذات النفع الاقتصادي لإنتاج الزعفران ومشتل الزعفران بالجماعة القروية إزناگن، وذلك باعتبارها مشاريع رائدة تم إنجازها في إطار مخطط المغرب الأخضر، و كذا مختلف البرامج الوطنية والجهوية بشراكة مع العديد من المؤسسات والمتدخلين.

ويتضمن برنامج التظاهرة أيضا أنشطة ثقافية فنية، وذلك في قصبة تاوريرت التاريخية، بمشاركة أبرز الفرق الفنية والمجموعات الموسيقية والفنون الشعبية من مختلف مناطق جهة درعة تافيلالت.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Website Security Test