محليات

سوس- ماسة.. لقاء تواصلي بطاطا حول برنامج التنمية الجهوي (2022- 2027)

نظم أمس الإثنين، بمقر عمالة إقليم طاطا، لقاء تواصلي حول برنامج التنمية الجهوي (2022 – 2027) لجهة سوس – ماسة.

ويندرج هذا اللقاء الأول ضمن سلسلة اللقاءات الإقليمية التي تنظمها الجهة حول هذا البرنامج، في إطار مشروع حلول لاممركزة للتنمية الجهوية (SODER)، الذي تشرف عليه المديرية العامة للجماعات الترابية، بتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ)، وتستفيد منه ثلاث جهات من ضمنها سوس – ماسة.

وخلال هذا اللقاء، الذي حضره عامل إقليم طاطا، صلاح الدين أمال، ونائب رئيس مجلس جهة سوس – ماسة، محمد الضور، ورئيس المجلس الاقليمي لطاطا، تم إبراز أهمية التشاور والحوار حول برنامج التنمية الجهوية، في إطار ترسيخ مبادئ الديمقراطية التشاركية والمشاركة المواطنة.

وأكد الضور، في كلمة بالمناسبة، أن هذا اللقاء، الذي يتوخى التعريف بهذا البرنامج، المؤشر عليه في شهر فبراير المنصرم، يشكل مناسبة لإشراك الشباب والنساء بإقليم طاطا في التفكير في الأليات الناجعة من أجل تنفيذ المشاريع المدرجة في البرنامج، داعيا الفاعلين الترابيين إلى الانخراط والمساهمة في تنزيله.

وتم أيضا خلال هذا اللقاء، الذي حضره ممثلو مصالح لاممركزة بالإقليم، وهيئات استشارية بالجهة، وفعاليات المجتمع المدني، استعراض مسار إعداد برنامج التنمية الجهوي ومحاوره السبعة، وكذا البرامج والمشاريع التي تخص إقليم طاطا وتستهدف بالخصوص الشباب والنساء.

وتشكل اللقاءات التواصلية مع الشباب والنساء بخصوص برنامج التنمية الجهوي لجهة سوس – ماسة (2022 – 2027)، مناسبة لتبادل الآراء والإنصات لاهتمامات واقتراحات من شأنها إغناء البرنامج.

وتضمن برنامج هذا اليوم التواصلي، تنظيم ورشتين همت الأولى التفكير في آليات وسبل تعزيز مشاركة الشباب في أجرأة وتنزيل مشاريع برنامج التنمية الجهوي، بينما الثانية همت مناقشة سبل تفعيل مشاركة النساء في تنزيل البرنامج المذكور.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *