الرئيسية 10 المشهد الأول 10 محفظات الخميسات..يمنون على الشعب بأمواله

محفظات الخميسات..يمنون على الشعب بأمواله

إدريس مبارك

أثار توزيع عمالة الخميسات لمحافظ مدرسية، مكتوب عليها اسم العمالة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، انتقادات واسعة من طرف عدد من المتتبعين ورواد صفحات التواصل الاجتماعي، بسبب الإهانة التي يمكن أن تلحق التلاميذ المستفيدين من هذه العملية بسبب تمييزهم عن أقرانهم الآخرين.

وتعبر هذه الحادثة، التي غالبا ما يكون من ورائها موظف تافه، عن تفشي الأفكار المغلوطة لدى بعض المسؤولين عندما يتعسفون في تسيير الشؤون العامة بواسطة المال العام، معتبرين ما يدبرونه ملكا خاصا، فينصرفون إلى الاعتقاد إلى أن ما بين أيديهم من أموال تخص الشعب تتامهى مع ممتلكاتهم الخاصة.

من جهة أخرى يدفع الشطط في الحماسة ببعض الموظفين إلى محاولات إسباغ المبادرات الاجتماعية التي تأتي ميزانياتها من أموال الشعب على أنها إلتفاتة كريمة من

طرف مسؤوليهم، فيعطون الانطباع على الأمر يتعلق بصدقة وعطف منهم، تم توزيعه على فقراء الوطن، في حين أن المبادرات الاجتماعية التي تخص الفئات الهشة لا ينبغي أن تعطى بالمن حرصا على كرامة المواطنين.

لقد حان الأوان لإعادة النظر في طرق التعامل مع المواطنين الفقراء الذين تحط كرامتهم أكثر من مرة في اليوم الواحد، وأن يتم القطع مع ممارسات بائدة يتم فيها تصوير هؤلاء المواطنين في كل مناسبة على أنهم كومبارس في فيلم محاربة الهشاشة المفترى عليها.

شارك معناShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInEmail this to someone

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*