الرئيسية 10 حوادث 10 القضاء ينهي أطوار محاكمة المتهمين في الجماعة الوهمية “كرمي” بالعيون

القضاء ينهي أطوار محاكمة المتهمين في الجماعة الوهمية “كرمي” بالعيون

محكمة

بعد ثلاث سنوات من التقاضي، أسدلت استئنافية مراكش أمس الخميس، الستار على ملف المتهمين في قضية الجماعة الوهمية “كرمي”، القضية التي أوردتها “مشاهد.أنفو” استناد لمصادر مطلعة بتاريخ 25 فبراير 2014  بعنوان ” فضيحة كبرى بقباضة العيون .. بطلها الخازن الإقليمي الأسبق” .

بإصدار أحكام تتراوح بين البراءة وخمسة عشرة سجنا نافذة في حق تسعة أشخاص ،بخصوص ملف الجماعة الوهمية “جماعة كرمي” التي تم احداثها باحدى باقليم طرفاية وتورط فيها مسؤولين ومقاولين بالعيون , قضت المحكمة الإدارية بمراكش بحكم البراءة في حق “الطيب صياد” الخازن الإقليمي السابق لمدينة العيون، كما وزعت المحكمة أحكاما متفاوتة على بقية المتهمين جاءت على الشكل التالي:

5 سنوات نافذة وغرامة 50 ألف درهم في حق “ش ع” قابض قباضة العيون سابقاً
4 سنوات نافذة وغرامة 40 ألف درهم في حق “ب ع” الموظف بقباضة العيون
سنتين نافذة وغرامة 20 ألف درهم في حق “ل ص” صاحب شركة
3 سنوات نافذة في حق “م ب ع” وغرامة 30 ألف درهم
5 سنوات نافذة وغرامة 50 ألف درهم في حق “ب.م” صاحب شركة
5 سنوات ونفس الغرامة في حق “س.ب.م”
15سنة نافذة وغرامة مليار درهم في حق “ب.س” نائب قابض مدينة العيون، مع تعويض مدني لفائدة خزينة الدولة مقداره مليون درهم.

وبهذا يكون قد أسدل الستار على ملف الجماعة الوهمية كرمي، التي شغلت الرأي العام الصحراوي و الوطني لعدة شهور.

وللتذكير فقضية مابات يعرف بالجماعات الوهمية بالصحراء” فتعود الي سنة 2014 حين تم اكتشاف جماعة وهمية واختلاسات طالت صندوق قباضة العيون، تجاوزت 8.8 مليار سنتيم بعد إكتشاف حساب بنكي لشركة بالعيون حولت لحسابها مبالغ مالية من الفائض، وذلك كتعويض عن “خدمات عمومية” لصالح جماعة وهمية تسمى ” كرمي ” تم إدراجها ضمن جماعة ترابية تابعة لنفوذ عمالة طرفاية .

الشيء الذي دفع بأحد الموظفين بالقباضة إلى المغادرة لدولة اسبانيا تم الجزائر ، فيما تم إغلاق الحدود في وجه خمسة أشخاص آخرين ، و أضافت المصادر أن من بين المتهمين مقاولين احدهم بمدينة طانطان.

وخلال عملية الاحتيال الأكبر من نوعها ، تم تحويل اعتمادات مالية افتراضية في حساب ” جماعة كرمي الوهمية ” بالقباضة، مع تحرير أمر بالأداء لفائدة شركة لها حساب بنكي جاري بالخزينة الإقليمية بالعيون و لفائدة مقاولين بمقايضة نسبة من المبلغ المسحوب ، وذلك مقابل خدمات لا وجود لها في الواقع، ويغطى الخصاص المالي حسب ذات المصدر في حالات الافتحاص المالي الروتيني من الفائض المالي لميزانية جماعات أخرى تابعة لجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء ، ليتم إرجاعه إلى حساباتها الجارية فور مغادرة لجن المراقبة المالية.

شارك هذا الموضوع...
Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someonePrint this page

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*