الرئيسية 10 المشهد الأول 10 الأمن الوطني يدخل على الخط لتشديد الخناق على غشاشي الباكالوريا

الأمن الوطني يدخل على الخط لتشديد الخناق على غشاشي الباكالوريا

لمحاربة تناسل حالات الغش خلال اختبارات الباكالوريا في دورة يونيو 2015، تقوم دوريات أمنية بشن حملات تمشيطية في جوار المؤسسات التعليمية في عدد من مدن المغرب، كما يجري التحقق من هويات المتواجدين قرب الثانويات.

وجرى تسخير العديد من العناصر الأمنية لمراقبة محيط المؤسسات التعليمية التي تحتضن اختبارات الباكالوريا، وانضافت المراقبة الأمنية خارج أسوار المؤسسات التعليمية لتعزز المراقبة التربوية في فصول الامتحانات، إعمالا للتنسيق بين وزارتي الداخلية والتربية الوطنية، وهو التنسيق الذي دعا إليه عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة.

وشرعت العناصر الأمنية في التحقق من هويات الأشخاص سواء مجتمعين أو فرادى تعين وجودهم قرب الثانويات التأهيلية، مع وجود مخبرين بأزياء مدنية يتربصون بكل من يثيرون الريبة بتحركات مشبوهة في قرب مراكز الامتحانات أو المقاهي والفضاءات العامة المجاورة.

وكانت تسريبات همت اختبار الرياضيات لشعبة علوم الحياة والأرض جعلت سخطا يعم الكثير من مرشحي اختبارات الباكالوريا في دورة 2015، قبل أن تقرر الوزارة الوصية على قطاع التعليم في المملكة إعادته الجمعة بين الثامنة والحادية عشر صباحا.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *