الرئيسية 10 المشهد الأول 10 حالة استنفار بميناء الداخلة بعد خروج الديدان من داخل صناديق الأسماك

حالة استنفار بميناء الداخلة بعد خروج الديدان من داخل صناديق الأسماك

علمت “مشاهد” أن حالة استنفار عرفها ميناء الداخلة خلال الأسبوع الجاري بعد أن عثر داخل مرفأ الميناء على ديدان وهي تتساقط بشكل وصف بالفظيع من داخل الصناديق البلاستيكية التي كانت معدة لوضع أسماك جديدة بها، وأوردت مصادرنا أن الفضيحة تعممت بعد أن عمد نشطاء في اليوم نفسه إلى بث شريط فيديو يوثق العملية مما تسبب في إحراج للمسؤولين الذين لم يجدوا أية أجوبة ردا على الاستفسارات التي تلقوها حول هذا الأمر.

هذا وأكدت المصادر ذاتها أن الديدان، التي صدمت كل من شاهد ذلك المشهد المقزز، ظلت تزحف في اتجاه بعض المباني الإدارية القريبة من مكان وضع الصناديق البلاستيكية، وهو ما يهدد سلامة المواطنين، خاصة وأن هذه المنتوجات البحرية كانت متوجهة صوب الأسواق الوطنية تزامنا مع شهر رمضان، حيث تشهد أسواق الأسماك إقبالا كبيرا من قبل المستهلكين.

إلى ذلك، وكانت النقابات الممثلة للبحارة قد دخلت في صراع مع الوزارة الوصية قصد سحب هذه الصناديق وعدم تعميمها بسبب معرفتها الدقيقة بمحيط الصيد البحري، وهو ما قد يخلف مثل هذه الفضائح التي تفجرت داخل ميناء الداخلة، غير أن الوزارة الوصية كان لها رأي آخر بعد أن أرغمت البحارة على الاستجابة لقرارتها الأمر الذي أدخل القطاع في دوامة من الصراعات والاحتجاجات تتفجر من حين لآخر.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *