الرئيسية 10 المشهد الأول 10 بالأرقام .. المنتوج السياحي لأكادير في تراجع مستمر

بالأرقام .. المنتوج السياحي لأكادير في تراجع مستمر

شهد النشاط السياحي بأكادير، خلال شهر يونيو الماضي، تراجعا ملموسا بمؤسسات الإيواء المصنفة بالمدينة، إذ تم تسجيل انخفاض بنسبة 25,33 في المائة في عدد الوافدين و27,23 في المائة في عدد ليالي المبيت مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.

وأوضح بلاغ للمجلس الجهوي للسياحة لأكادير سوس ماسة درعة، اليوم الخميس، أن الوجهة استقبلت خلال الشهر الماضي، 55 ألف و773 زائرا في مقابل 74 ألف و692 وافدا خلال يونيو 2014، بينما سجلت 279 ألف و468 ليلة مبيت في ذات الشهر مقابل 384 ألف و60 ليلة برسم نفس الفترة من السنة الفارطة.

وأضاف التقرير أن السوق الألماني هو الوحيد الذي عرف ارتفاعا بتوافد 1369 زائرا إضافيا، أي ما يمثل زيادة بنسبة 25,45 في المائة، و8591 ليلة مبيت إضافية (22,56 في المائة).

وكشف المصدر ذاته، أن معدل مدة الإقامة، خلال شهر يونيو الماضي، سجل بدوره انخفاضا، إذ تراجع إلى 5,01 مقابل 5,14 بالمقارنة مع نفس الفترة من سنة 2014، فيما عرف معدل نسبة الملء بالفنادق المصنفة بالمدينة خلال الشهر الماضي تراجعا بنسبة 28,71 في المائة، بحيث بلغ 39,25 في المائة في مقابل 55,06 في المائة برسم نفس الفترة من السنة الماضية.

ويكشف تحليل المعطيات المرتبطة بنسب الوافدين على الفنادق المصنفة بالمدينة برسم الستة أشهر الأولى من السنة الجارية انخفاضا بنسبة 7,84 في المائة، بحيث استقطبت الوجهة ما مجموعه 403 ألف و598 زائرا في مقابل 437 ألف و924 زائرا برسم نفس الفترة من سنة 2014.

وعرفت نسبة ليالي المبيت المسجلة بمؤسسات الإيواء المصنفة بدورها خلال نفس الفترة تراجعا بنسبة 13,03 في المائة، أي ما يعادل 1 مليون و862 ألف و544 ليلة مبيت، في مقابل 2 مليون و148 ألف و166 ليلة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

كما سجل معدل مدة الإقامة خلال النصف الأول من السنة الجارية تراجعا بحيث بلغ 4,61 في المئة مقابل 4,91 برسم نفس الفترة من سنة 2014، فيما تراجع معدل نسبة الملء بحوالي 15,83 في المائة، إذ بلغ 44,13 في المائة في مقابل 52,44 في المائة خلال النصف الأول من سنة 2014.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *