الرئيسية 10 المشهد الأول 10 مدير ثانوية “المجد” يشرد أزيد من 50 تلميذا بتارودانت

مدير ثانوية “المجد” يشرد أزيد من 50 تلميذا بتارودانت

أدى قرار مدير ثانوية المجد والمتمثل في رفض إعادة تسجيل العشرات من التلاميذ لأسباب مجهولة إلى ردود افعال متباينة وغليان في صفوف التلاميذ وأوليائهم.

وذكرت مصادر مطلعة، أن مدير ثانوية المجد، المتواجدة بجماعة الكدية باقليم تارودانت، اتخذ قرار رفض تسجيل التلاميذ بدعوى أنهم رسبوا مرتين في مستوى السنة الثانية باكلوريا مما يستوجب الأمر فصلهم عن الدراسة.

وبالمقابل أكد مصدر حقوقي، أن مدير المؤسسة اتخذ قرارا منافيا للوائح والقوانين المعمول بها، وأن التلاميذ من حقهم إعادة التسجيل في ذات المستوى  بعد تقديمهم لطلبات الاستعطاف كما ينص عليه القانون والإجراءات الإدارية المتعارف عليه تتبعها في هذه الوضعية، إلا أن هذا المدير أصر على عدم تسجيل أبنائهم دون وجه حق، وذلك في خرق سافر لكافة البرامج التعليمية الخاصة  بمكافحة الهدر المدرسي.

وقد تسبب قرار المدير، في طرد مايقارب 50 تلميذا، خاصة بعد أن رفضت مؤسسات تعليمية أخرى بأولاد التايمة إعادة تسجيلهم لكون القرار طردهم من ثانوية المجد تم بعد بداية الموسم الدراسي الحالي. فهل تتدخل مصالح نيابة التعليم بتارودانت لإنصاف 50 تلميذا وإعادتهم الى أقسامهم الدراسية؟.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *