الرئيسية 10 المشهد الأول 10 وزارة الداخلية الألمانية تنفي علاقتها ب”العمري” منفذ هجوم برلين

وزارة الداخلية الألمانية تنفي علاقتها ب”العمري” منفذ هجوم برلين

نفت وزارة الداخلية الألمانية ماراج من تكهنات في بعض الصحف حول منفذ الهجوم الارهابي ببرلين أنيس العمري والتي تفيد بأنه كان مخبرا لسلطات الأمن الألمانية. وقال متحدث باسم الوزارة في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الاثنين في برلين “العمري لم يكن شخصا موثوقا به أو مخبرا لسلطات الأمن الاتحادية (…) لم تكن هناك أي محاولة لتجنيده “.

وكانت الحكومة المحلية لولاية شمال الراين-ويستفاليا قد أعلنت أول أمس السبت ردا على طلب إحاطة من الحزب المسيحي الديمقراطي في البرلمان المحلي بالولاية أن التونسي أنيس العمري ( 24 سنة) لم يكن مخبرا لدى هيئة حماية الدستور المحلية بالولاية (الاستخبارات الداخلية). وكانت وسائل إعلام قد أثارت تساؤلات حول ما إذا كان تفسير عدم تمكن سلطات الأمن من إيقاف العمري في الوقت المناسب هو تعاونه مع هيئة حماية الدستور.

تجدر الإشارة إلى أن عدة سلطات أمنية ألمانية صنفت العمري على أنه متشدد ويشكل خطرا على الأمن ، ورغم ذلك تمكن من التنقل وتنفيذ هجوم بالدهس في إحدى أسواق عيد الميلاد في برلين في 19 دجنبر الماضي ، ما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة أكثر من 50 آخرين. وعقب الهجوم بأيام قليلة قتل العمري برصاص الشرطة الإيطالية في إحدى نقاط التفتيش بمدينة ميلانو بعدما بادر بفتح النار على رجال الشرطة عند طلبهم التحقق من هويته.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *