الرئيسية 10 المشهد الأول 10 فايسبوك يحل مشكلة فقد كلمة المرور الخاصة بحسابك

فايسبوك يحل مشكلة فقد كلمة المرور الخاصة بحسابك

قد يفقد الشخص كلمة المرور الخاصة ببريده الإلكتروني أو حسابه الشخصي على أي موقع إلكتروني آخر، فيحاول استعادتها عن طريق بريد بديل أو رقم هاتفه، لكن البعض في حالات معينة أيضا يفقد أو ينسى البريد البديل أو يكون رقم الهاتف المرتبط بالحساب غير متوفر أيضا، عندها يخسر بريده أو حسابه.

وتمكنت شركة “فيسبوك” مؤخرا من التغلب على هذه المشكلة، حيث كشفت عن تكنولوجيا جديدة سيتمكن من خلالها مستخدمو الشبكة من استعادة كلمات المرور الخاصة بالمواقع الأخرى عبر منصة “فيسبوك”، سعيا منها لزيادة ارتباط المستخدمين بموقعها، بالإضافة لرغبتها لأن يكون “فيسبوك” هو الملاذ الأخير للمستخدم.

وتطلب جميع المواقع من المستخدم عند التسجيل أو عند نسيان كلمة المرور طرقا متعددة للتعريف عن هوياتهم، ولتضيف “فيسبوك” خيارات أخرى للمستخدم ولتحميه من القراصنة الإلكترونيين بدأت بالعمل على هذه التقنية الجديدة، ليظهر للمستخدم حين يضغط زر استعادة كلمة المرور طلب التعريف بالهوية عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك”.

وتعتقد الشركة بأن خيار الاستعادة عبر موقعها ستكون أكثر أمانا من الطرق الأخرى، بحسب ما قال براد هيل مهندس الأمن في “فيسبوك”، وأضاف: “نتمنى من بقية المواقع استخدام هذه الخاصية حتى يتمكن المستخدمون من استرجاع حساباتهم”.

وأشار هيل إلى أن “الشركة أنفقت الكثير من الأموال لحل المشاكل المتعلقة بكلمات المرور”، وقال: “إن التكنولوجيا الجديدة ستعمل على مواقع الإنترنت وقد يتم تطبيقها بالنهاية على التطبيقات الأخرى”.

وعملت “فيسبوك” مع شركة “GitHub” –موقع مختص بتطوير البرامج- من أجل عمل التجارب الأولية للأداة الجديدة التي ستوفرها “فيسبوك”، ونشرت وصفا دقيقا لطريقة عمل النظام حتى تتمكن المواقع الأخرى من اختباره وتحديد إن كانوا سيضيفون هذه الخاصية لمواقعهم أم لا.

يُذكر أن “فيسبوك” أعلنت مؤخرا أنها ستسمح للمستخدمين استخدام أجهزة “دونجل” التي تحتوي على مفاتيح التشفير، للمساعدة في تأمين حساباتهم على الموقع، فبحسب خبراء أمنيين فهذه المفاتيح هي وسيلة أمن أنسب من الرموز التي يتم إرسالها عبر الرسائل النصية.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *