الرئيسية 10 المشهد الأول 10 شباط: لا أملك درهما واحدا خارج الوطن وهناك من يريد خلق فتنة داخل حزب الاستقلال

شباط: لا أملك درهما واحدا خارج الوطن وهناك من يريد خلق فتنة داخل حزب الاستقلال

قال شباط، الذي كان يتحدث في شريط فيديو بث على قناة الحزب على “اليوتوب” إن “تلك المغالطات هي جزء من الحرب التي تدار اليوم على تاريخ حزب “الاستقلال”، وعلى مبادئه” مضيفا: “هناك من يريد خلق فتنة داخل حزب الاستقلال”.

الأمين العام لأقدم حزب في المغرب، نفى ما تم الترويج له حول امتلاكه لأرصدة وحسابات مالية في الخارج، موضحا في ذات الشريط “حميد شباط لا يملك درهما واحدا خارج الوطن ولا أحمل الجنسية الإسبانية”، مشيرا إلى أنه كان من بين الأوائل الذين صرحوا للمجلس الأعلى للحسابات بممتلكاته.

الرجل الأول في حزب “الاستقلال”، أكدا أن حزبه هو صاحب فكرة من “أين لك هذا” في ورقة “التعادلية التي أصدرها الحزب سنة 1963، والتي قال عنها شباط إنها “الورقة التي تدرس في دول العالم إلا في هذا الوطن”.

وأشار شباط إلى أن المنزل الذي يمتلكه يعود إلى سنة 1985، ويقطن فيه مع عائلته بإحدى التجزئات السكنية بمدينة فاس، مضيفا “حميد شباط يمتلك هكتارين في أراض عرشية غير محفظة ومشتراة من ذوي الحقوق وما كتب عن عقارات أخرى من قبيل ضيعة فلاحية 22 هكتار كذب”.

كما نفى شباط امتلاكه لمحلات تجارية في “النرجس”، مؤكدا على أن الترويج لمثل هذه المغالطات يأتي في إطار الحرب على شخص شباط وعلى حزب “الاستقلال”، حسب ما جاء في كلمته.

وأضاف شباط الذي تعرض هو وحزبه في الفترة الأخيرة إلى حملة إعلامية من طرف وسائل إعلام مقربة من السلطة “الحديث عن أني كتبت لزوجتي عقارات ومنازل غير صحيح”، موضحا أن زوجته تمتلك عقارا واحد مساحته 11 هكتار في العالم القروي اشترته بـ 20 مليون للهكتار.

يذكر أن حميد شباط، أعلن عن ترشحه لقيادته لحزبه خلال المؤتمر السابع عشر المرتقب أن ينظمه حزبه في الأشهر المقبلة، في حوار سابق له مع “قناة فرانس 24” التابعة للخارجية الفرنسية، كما أكد أن من أشار إليهم بأنهم “مجموعة كريم غلاب وياسمينة بادو”، القياديين في الحزب، لن يستطيعوا الترشح للمنصب الأول لقيادة الحزب.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *