الرئيسية 10 المشهد الأول 10 جريد:قطاع الحوامض في حاجة لإعادة الهيكلة لرفع تحديات المنافسة القوية في الأسواق الخارجية

جريد:قطاع الحوامض في حاجة لإعادة الهيكلة لرفع تحديات المنافسة القوية في الأسواق الخارجية

أكد رئيس جمعية منتجي الحوامض بالمغرب عبد الله جريد، أن القطاع في حاجة إلى إعادة الهيكلة من أجل رفع تحديات المنافسة القوية في الأسواق الخارجية.

وذكر جريد على هامش مشاركة الجمعية في فعاليات المعرض الدولي للفواكه والخضر “فروت لوجستيكا ” ببرلين ، أن القطاع يحتاج إلى تشخيص لخلق آفاق جديدة ، مشيرا إلى وجود تفاوت بين وتيرة الانتاج واللوجستيك وكذا التسويق .

وأوضح في هذا الصدد أن قطاع الحوامض الذي ينتج مليونين و300 ألف طن، لم يصل بعد على مستوى التسويق إلى نسبة 50 في المائة من عتبة الهدف الذي يسعى إليه والمتمثل في مليون و300 ألف طن إذ أن المعدل لا يتعدى 300 ألف طن .

ويرى أنه بالنسبة للسوق الخارجية لابد للمغرب من بذل المزيد من الجهود للحفاظ على مكانته في قطاع الحوامض خاصة عبر الرفع من سقف مستوى الانتاج المخصص للتسويق مشيرا إلى أن الاكراهات التي تواجه القطاع في السوق الخارجية تكمن أيضا في التكلفة المرتفعة للنقل والتبريد وغيرها ثم إلى المنافسة القوية بمنطقة حوض المتوسط التي تعتبر منتجة للحوامض بامتياز وتضم اسبانيا وتركيا ومصر وهي دول منافسة للمملكة في القطاع .

وأشار جريد إلى أن الجمعية والفدرالية البيمهنية للحوامض وعدد من الشركاء ، بصدد الإعداد لتنظيم أيام دراسية لمناقشة هذه القضايا معربا عن أمله في أن تسفر عن أرضية لبناء هيكلة جديدة للقطاع.

وبخصوص مشاركة المغرب في المعرض ، اعتبر رئيس الجمعية أن هذه المشاركة تأتي للحفاظ على مكانة المغرب في الأسواق التقليدية والبحث عن أسواق جديدة.

وأشار إلى أن هذا اللقاء يشكل بالنسبة للمغرب منصة لبحث آفاق مستقبلية ليس فقط لقطاع الحوامض فحسب بل لكل المنتوجات المغربية وذلك بعد حصول العديد من المتغيرات.

جدير بالإشارة إلى أن معرض “فروت لوجيستيكا” (من 8 إلى 10 فبراير ) يعتبر ضمن أهم معارض التجارة الدولية في مجال الخضر والفواكه إذ يسجل مشاركة أزيد من 2900 عارض يمثلون 83 بلدا من مختلف مناطق العالم فيما يستقطب سنويا ما يزيد عن 70 ألف زائر قادمين من 130 دولة .

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *