الرئيسية 10 المشهد الأول 10 احتقان في أوساط الموظفين بوزارة الشباب والرياضة بالعيون

احتقان في أوساط الموظفين بوزارة الشباب والرياضة بالعيون

علمت “مشاهد” أن حالة احتقان تسود في أوساط موظفي ووزارة الشباب والرياضة بمدينة العيون خصوصا منهم المشرفين خلال السنوات الماضية على المخيم الشبابي فم الواد.

ووفق مصادر الموقع، فإن تنقيلات في صفوف الموظفين المذكورين من قبل النيابة المشرفة بالجهة، أدى إلى تزايد الاحتقان الذي يرتقب أن ينفجر في غضون الأيام القليلة المقبلة، بينما قالت مصادرنا أن هذا القرار الذي لم تفهم طبيعته من شأنه كذلك أن يعيد سيناريو الاحتقان الذي عاشه هذا المخيم السنة الفارطة نتيجة الحالة الكارثية، قبل أن يفطن المسؤول الرئيسي للأمر ويقوم بإصلاحات منها بناء سور جديد لأول مرة منذ سنوات.

يذكر أن هذا المخيم الشبابي كان محط احتجاجات من قبل الجمعيات السنة المنصرمة بعد أن قضى الأطفال عبر مراحل ما يزيد عن ثلاثة أشهر في ما يشبه ثكنة عسكرية مهجورة، كما خلفت تقارير اخبارية سابقة لـ “مشاهد” حول هذا الأمر حالة استنفار داخل المخيم السالف ذكره وصل صداه حتى حدود الوزارة الوصية بعد أن تلقت استفسارات من قبل برلمانيين عن الإقليم انتهى الأمر بإصلاحات جديدة.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *