الرئيسية 10 المشهد الأول 10 ميلاد شبكة حزبية مغاربية .. و “البام” يمثل المغرب

ميلاد شبكة حزبية مغاربية .. و “البام” يمثل المغرب

س-مشاهد

أعلن 11 حزبا من دول شمال إفريقيا، اليوم الأحد، تأسيس هيئة عليا مؤقتة، للتنسيق بينها بهدف دعم “الاستقرار” في المنطقة. جاء ذلك، بحسب وثيقة وُزعت على الصحفيين، خلال ندوة دعا إليها حزب مشروع تونس (ليبرالي)، عُقدت بمدينة سوسة، شرقي البلاد.

وحملت الهيئة اسم “شبكة الأحزاب الديمقراطية في منطقة شمال إفريقيا”، وتضم أحزابا من دول المغرب وتونس والجزائر وليبيا وموريتانيا، من دون مشاركة أي حزب مصري.

ومن أبرز الأحزاب المشاركة: حزب “الأصالة والمعاصرة” المغربي، “مشروع تونس”، “التجمع من أجل موريتانيا”، “جبهة المستقبل” الجزائرية، وحزب “ليبيا الأمة”.

وتهدف الشبكة، بحسب الوثيقة، إلى “تحقيق السلام والاستقرار وسيادة القانون والديمقراطية والعدالة الاجتماعية والمساواة بين الجنسين (في منطقة شمال إفريقيا)” .كما تهدف إلى “المساهمة في بعث روح جديدة” في بالمنطقة المذكورة. وأكدت “دعم التعاون بين القوى والأحزاب في المنطقة، واعتباره قوة استراتيجية”.

وفي سياق متصل، تطرقت الوثيقة إلى تأكيد الوقوف إلى جانب الشعب الليبي في دفاعه عن وحدته، والمساهمة في تحقيق المصالحة بين الأطراف المتنازعة في البلاد.

ويأتي إعلان الهيئة بعد لقاء جمع ممثلين عن الأحزاب الـ11، في مدينة المنستير (شرقي تونس)، على مدار يومي 14 و15 أبريل الجاري.و

اتفق الأحزاب، خلال الاجتماع، على الالتقاء مجددا قبل نهاية 2018 في مدينة طنجة، على أن يشكل حزب “الأصالة والمعاصرة” ، لجنة تحضيرية لمواصلة التشاور بالمسائل المتعلقة بالهيئة، وآلية جعلها رسمية.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *