الرئيسية 10 المشهد الأول 10 بسبب عقد دورة استثنائية..العامل يصفع فرق المعارضة بمجلس طانطان

بسبب عقد دورة استثنائية..العامل يصفع فرق المعارضة بمجلس طانطان

طانطان

صفع عامل إقليم طانطان مجموعة الأعضاء، الذين وقعوا على عريضة المطالبة بدورة استثنائية لجماعة طانطان، عندما رفض مناقشة نقطة تتعلق بالتدقيق في التدبير المالي والإداري للجماعة، معللا ذلك بكون هذه النقطة تخرج من دائرة اختصاصات المجلس.

وكان مجموعة من الأعضاء، ينتمون إلى حزب العدالة والتنمية، المنتمي للاغلبية. وآخرون ينتمون للاستقلال والاتحاد الاشتراكي قد طالبوا بعقد دورة استثنائية لمجلس طانطان لتدارس نقطة خارج اختصاصات المجلس.

وبالمقابل، تم افتتاح الدورة الاستثنائية، أمس الخميس 28 نونبر الجاري، من طرف رئيس المجلس عمر ابوركى، الذي اعتبر أنه التزم بالقانون وأعلن تاريخ انعقاد الدورة، وأن السلطة الوصية اعتبر أن من طالبوا بعقدها قد ادرجوا نقطة بجدول أعمال الدورة خارج ماهو منصوص عليه في القانون التنظيمي للجماعات، مما دفعه إلى إنهاء أشغال الدورة.

ومازالت الاسئلة تتناسل بمدينة طانطان بعد إقدام 7 اعضاء من العدالة والتنمية على توقيع على عريضة للمطالبة بعقد دورة استثنائية للتدقيق  في التسيير المالي والادراي لجماعة طانطان، خاصة وأن حزب العدالة والتنمية الحاصل على 12 مقعد من أصل 35 المشكلة لتركيبة المجلس ضمن الفريق المسير للجماعة منذ انتخابات 2015 بعد التحالف مع حزب الاصالة والمعاصرة.

وأكدت مصادر مطلعة، أن توقيع 7 أعضاء من البيجيدي من أصل 12 عضو ينم على غياب رؤى تدبيرية للشان المحلي بطانطان لدى الفريق المسير للجماعة، فكيف يمكن للفريق المسير، في إطار تحالف مع البام، أن يطالب بخلق لجنة للتدقيق في تدبير الجماعة التي يسيرها. وأن جميع القرارات منذ 2015 تتخذ بالأغلبية المطلقة وأحيانا بالإجماع.

 

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Website Security Test