مجتمع

“جسر الأسرة” وصفة وزارة التضامن لمحاربة ارتفاع معدلات الطلاق

كشفت وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، عواطف حيار، أن وزارتها أطلقت 120 مركزا، في إطار برنامج “جسر الأسرة” يقدم خدمات اجتماعية أسرية من أبرزها تأهيل المقبلين على الزواج من خلال تكوينهم حول الحقوق والواجبات وكل ما يتطلبه تدبير مجال العيش الأسري.

واعتبرت المسؤولة الحكومية، التي كانت تتحدث في إطار ندوة نظمت في إطار فعاليات المعرض الدولي للنشر والكتاب، أن هذا التكوين من شأنه أن يشكل “مدخلا لتدبير هذا النطاق المغلق والخاص” (أي المجال الأسري).

وزادت حيار موضحة أن التكوين، الذي يقدمه برنامج “جسر الأسرة” المباشر للفئات المستهدفة عبر مكونات القطب الاجتماعي للوزارة ممثلا مؤسسة التعاون الوطني ووكالة التنمية الاجتماعية والمعهد الوطني للعمل الاجتماعي، “لا يستثني أفق الإنجاب والحصول على أطفال.

وشهدت عقود الزواج انخفاضا في سنة 2022 إلى 251 ألف عقد، بعدما بلغت في العام 2021 269 ألف عقد وفي 2019 تم 275 ألف عقد زواج، حسب ما كشفته مندوبية الحليمي في أحدث تقاريرها حول المؤشرات الاجتماعية في المغرب،

وأضافت المندوبية أن عدد عقود الزواج الموقعة في العام 2008 وصلت إلى 307 ألف عقد، ما يعني انخفاضا واسعا في نسب الزواج خلال السنوات 15 الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *