متابعات

“الفاو”: واردات المغرب من القمح سترتفع إلى 7.5 مليون طن خلال العام الجاري

أفادت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) ، أنه من المتوقع أن ينخفض إنتاج القمح العالمي بشكل طفيف في عام 2024. بنسبة 0.1% مقارنة بمستوى الموسم السابق ليصل إلى 787 مليون طن.

إن معظم هذا الانخفاض في الإنتاج من المتوقع أن ينجم عن تخفيضات الإنتاج المخطط لها في الاتحاد الأوروبي. وأوكرانيا وتركيا والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية والمغرب. في تقريرها نصف السنوي عن توقعات الأغذية العالمية.

وفي شمال أفريقيا، كان لنقص هطول الأمطار وارتفاع درجات الحرارة تأثير سلبي على حالة محاصيل القمح. وفي المغرب تحديدا، “من المتوقع أن ينخفض الإنتاج بنسبة 40% تقريبا مقارنة بالعام الماضي. ليصل إلى 2.5 مليون طن، وهو أقل من المتوسط”، حسبما تؤكد الفاو في تقريرها.

وبالمثل، تتوقع المنظمة العالمية أن ترتفع واردات القمح الأفريقي بنسبة 2.2% لتصل إلى مستوى قياسي يبلغ 55.6 مليون طن. أما المغرب “الذي يمثل الجزء الأكبر من هذه الزيادة فيمكن أن يرتفع بنسبة 19.0% لتعويض الانخفاض المتوقع في الإنتاج المحلي”. وبعبارة أخرى، قد تصل واردات المغرب من القمح إلى 7.5 مليون طن هذا العام.

علاوة على ذلك، وفي قائمة أكبر عشرة مستوردين للقمح هذا العام، يحتل المغرب المركز السادس. خلف مصر التي من المتوقع أن تستورد أكثر من 12 مليون طن، وإندونيسيا (حوالي 12 مليون طن)،. وتركيا (أكثر من 10 ملايين طن)، الصين (9 ملايين طن) والجزائر (أكثر من 8 ملايين طن)، وقبل بنغلاديش والفلبين ونيجيريا، بحسب منظمة الأغذية والزراعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *