الرئيسية 10 المشهد الأول 10 حرب المنابر بين الخطباء ووزارة الأوقاف تعود إلى الواجهة

حرب المنابر بين الخطباء ووزارة الأوقاف تعود إلى الواجهة

قالت جريدة “أخبار اليوم” أن حرب المنابر بين الخطباء ووزارة الأوقاف عادت إلى الواجهة، حيث وصل معدل التوقيفات في السنة إلى 16 قرارا والمساس بالثوابت على رأس الأسباب، فيما أثار توقيف خطيب الجمعة بمسجد يوسف ين تاشفين في فاس جدلا واسعا حول أسباب توقيف خطباء وأئمة المساجد بالمغرب.

وترجع وزارة أحمد التوفيق، أسباب توقيف الخطباء إلى عدم الالتزام بثوابت الأمة بالدرجة الأولى يليه سبب الخرج عن السياق الشرعي، والخوض في الحساسيات السياسية، ثم عدم التزام الحياد في الانتخابات، وأخيرا فقدان الأهلية الشرعية، فيما يضاف عنصر السلوك اللا أخلاقي والإدانة القضائية في قرارات توقيف الأئمة.

ذات الجريدة قالت إن أحمد التوفيق يكون 100 مرشد ديني للثكنات، حيث أعلنت وزارته اعتزامها تنظيم مباراة لتكوين أكبر دفعة من نوعها من الأئمة المرشدين، سيتم توجيههم نحو الحاميات والثكنات العسكرية لتولي التأطير الديني لأفراد القوات المسلحة الملكية.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *