الرئيسية 10 المشهد الأول 10 أكادير .. كائنات فايسبوكية ساهمت في تمييع “شخصية السنة”

أكادير .. كائنات فايسبوكية ساهمت في تمييع “شخصية السنة”

تناسلت في الاونة الأخيرة، من طرف أصحاب حسابات فايسبوكية، مبادرات ترشيح مجموعة من الأسماء لنيل لقب شخصية السنة الجارية، وهو ما اعتبره أكثر من متتبع ب”التمييع لنبل المبادرة”.

وكان نشطاء فايسبوكيُون أعلنوا منتصف الشهر الجاري عن مجموعة من الأسماء لتتبارى في نيل لقب السنة، دون مراعاة أن الأسماء التي يتم إنتقاؤها في مثل هذه المبادرات تكون مُؤسّسة على معايير دقيقة ومن طرف منظمة مؤهلة وذات مصداقية وموكول لها تنظيم إستطلاعات الرأي.

واستغرب البعض ممن تم إقحامهم في هذا النزال، وبدون موافقتهم للمشاركة في مقارنة غير مستساغة، التفاوت بين المرشحين، لدرجة أن بعض المرشحين طالبوا بسحب أسمائهم في لائحة الترشيحات، تحت طائلة متابعة المعنيين بجنحة المُعالجة التدليسية للمعطيات الشخصية.

 

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *