سياحة

بعد ركود استمر طويلا .. انتعاشة طفيفة تطال القطاع السياحي بورزازات

شهد النشاط السياحي بإقليم ورزازات خلال الثلاثة أشهر الأولى من السنة الجارية ارتفاعا ملموسا على مستوى عدد ليالي المبيت المسجلة في هذه الوجهة ، حيث عرفت تحسنا بلغت نسبته 27 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2016.

وحسب المجلس الإقليمي للسياحة بورزازات، فإن عدد ليالي المبيت المسجلة في مختلف الفنادق والإقامات والنوادي السياحية المصنفة خلال الفصل الأول من السنة الجارية، ارتفع إلى 94 ألف و 569 ليلة ، مقابل 74 ألف و754 خلال نفس الفترة من السنة المنصرمة.

ويأتي السياح الوافدون على ورزازات من فرنسا في المرتبة الأولى من حيث عدد ليالي المبيت خلال فترة يناير- مارس 2017، وذلك بمجموع 10 ألف و349 ليلة ، مسجلين بذلك تحسنا بنسبة 19 في المائة ، مقارنة مع نفس الفترة من 2016 التي بلغ فيها عدد الليالي السياحية المحسوبة على هذه الفئة 8 آلاف و702 ليلة.

وجاءت في الرتبة الثانية الليالي المحسوبة على فئة السياح الاسبان، الذين قضوا في مختلف وحدات الإيواء السياحي المصنفة بالإقليم ما مجموعه 10 آلاف و 303 ليلة ، مقابل 7 آلاف و815 ليلة خلال نفس الفترة من العام الماضي، مسجلين بذلك ارتفاعا بمعدل 32 في المائة، فيما احتل السياح القادمون من الصين المرتبة الثالثة بما مجموعه 7 آلاف و 968 ليلة مبيت خلال الفصل الأول من السنة الجارية.

كما سجل تحسن في عدد ليالي المبيت المحسوبة على السياح اليابانيين الذين قضوا في ورزازات خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري، ما مجموعه 6 آلاف و 446 ليلة ، ليحققوا بذلك ارتفاعا بمعدل 71 في المائة ، مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2016 ، التي بلغ فيها عدد ليالي المبيت بالنسبة لهذه الفئة من السياح 3 آلاف و 769 ليلة.

واحتل السياح القادمون من ألمانيا المرتبة الخامسة من حيث عدد ليالي المبيت ، بمجموع 5 آلاف و 935 ليلة ، وذلك بانخفاض نسبته 45 في المائة ، بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي التي بلغ فيها عدد ليالي المبيت 10 آلاف و700 ليلة، في حين سجلت ليالي المبيت بالنسبة للسياح الأمريكيين ارتفاعا بنسبة 3 في المائة (4450 ليلة خلال فترة يناير-مارس 2017) مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي ( 4039 ليلة ).

وجاء السياح الوافدون من بريطانيا في المرتبة السابعة من حيث عدد ليالي المبيت ، وذلك بمجموع ألفين و 575 ليلة ، بانخفاض بمعدل 2 في المائة ، بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي التي بلغ فيها عدد ليالي المبيت ألفين و635 ليلة، في حين أن ليالي المبيت بالنسبة للسياح الهولنديين سجلت ارتفاعا بنسبة 20 في المائة (2164 ليلة خلال فترة يناير-مارس 2017) مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي ( 1805 ليلة ). أما السياح القادمون من بولونيا فقد سجلوا ما مجموعه 1977 ليلة مبيت مقابل 2001 ليلة مبيت خلال فترة يناير- مارس 2016 أي بانخفاض بلغت نسبته 1 في المائة.

وحلت الفنادق المصنفة ضمن الدرجة الرابعة في مقدمة وحدات الإيواء السياحي التي حققت أكبر عدد من ليالي المبيت خلال يناير- مارس 2017 وذلك بمجموع 32 ألف و 293 ليلة (زائد 21 في المائة) مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2016 (26 ألف و734 ليلة)، تليها في الرتبة الثانية الفنادق المصنفة ضمن الدرجة الثالثة بما مجموعه 20 ألف و 605 ليلة (انخفاض نسبته 3 في المائة)، ثم الفنادق من درجة واحدة بمجموع 11 ألف و 979 ليلة ( بزيادة 148 في المائة)، والفنادق المصنفة ضمن الدرجة الخامسة في الرتبة الرابعة حيث وصل عدد ليالي المبيت المسجلة فيها إلى 7830 ليلة (بزيادة 23 في المائة)، والفنادق المصنفة ضمن الدرجة الثانية بما مجموعه 5 آلاف و 757 ليلة ( زائد 113 في المائة).

أما بالنسبة للإقامات الفندقية والمآوي السياحية ووحدات الإيواء السياحي الأخرى، فقد سجلت خلال الفصل الأول من سنة 2017 على التوالي 4800 ليلة (بزيادة 325 في المائة) و10 آلاف و36 ليلة (بزيادة 31 في المائة) و1269 ليلة (بزيادة 19 في المائة).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *