الرئيسية 10 المشهد الأول 10 على غير العادة .. بن كيران زبون إعلامي جديد لـ “جون أفريك”

على غير العادة .. بن كيران زبون إعلامي جديد لـ “جون أفريك”

خصصت مجلة “جون أفريك” الصادرة بباريس في عددها الأخير بورتريها خاصا ببنكيران. وتحدثت المجلة والتي تفضل دائما إجراء حوارات مع شخصيات سياسية وتجارية من المغرب يختلفون كثيرا عن بن كيران، عن خرجات إعلامية غير مألوفة في المشهد السياسي لرئيس الحكومة، وتحطيم للصورة النمطية عن رجل السياسة المغربي، حسب ما رصده المقال عن مسيرة بن كيران.

تطرقت كذلك مجلة “جون أفريك” إلی حادثة وفاة الراحل عبد الله بها وتأثيرها علی عبد الإله ابن كيران، حيث أكدت أن الأخير استطاع تجاوز صدمة فقدان صديقه ورفيق دربه بسرعة، ليعود إلی الساحة السياسية “من أجل مواجهة خصومه السياسيين وتوجيه سهام النقد لهم”.

ابن كيران صار أيضا، حسب مقال المجلة الفرنسية، نجما من نجوم شبكة الأنترنيت ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث تعتبر الفيديوهات التي توثق لتدخلاته ومشاحناته مع أحزاب المعارضة من أكثر المواد المطلوبة من طرف رواد الشبكة العنكبوتية.

وتطرق مقال المجلة، إلی تحركات المعارضة من أجل مواجهة الحكومة، ومحاولة اللجوء إلی القصر الملكي للتدخل في صراعها مع ابن كيران، قبل أن تتحول تحركاتها إلی نصر لمصلحة ابن كيران، بعد رفض القصر التدخل في الصراع بين الفرقاء السياسيين.

وشددت المجلة علی أن الأمين العام لحزب العدالة والتنمية يذّكر خصومه دائما بأن شرعيته تُستمد من الانتخابات ومن الطبقة الشعبية التي تسانده، “فحزبه فاز بسهولة خلال انتخابات عام 2011، كما أن استطلاعات الرأي التي تجرى، تبين أنه ما يزال يتمتع بشعبية كبيرة، إذ يعتبر الشخصية السياسية المفضلة لدى المغاربة”.

وابرزت المجلة أن بن كيران محاور ماهر وواقعي في نفس الآن، وأنه لا يتردد في اتخاذ القرارات التي يراها صائبة حتی وإن اعتبرت بمثابة مغامرة سياسية، معطيا الدليل بقرار رفع الدعم عن المحروقات مما ساهم في تخفيف الضغوط عن ميزانية الدولة.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *