الرئيسية 10 المشهد الأول 10 نقابة تكشف عن اختلالات شابت ظروف إجراء امتحان الباكالوريا بالعيون

نقابة تكشف عن اختلالات شابت ظروف إجراء امتحان الباكالوريا بالعيون

كشفت النقابة الوطنية للتعليم بمدينة العيون عن تفاصيل مثيرة لما أسمته باختلالات شابت الامتحانات الإشهادية للبكالوريا بمدينة العيون، حيث قالت في بيان لها إنه تم توزيع المترشحين بطريقة مشبوهة على مراكز الامتحانات وعلى القاعات تحكمت فيه المحسوبية وتقديم خدمات لأبناء المحظوظين.

كما أكدت عدم التحاق مترشحي مركز ثانوية الحسن الثاني بالعيون إلا بعد انصرام ساعة ونصف عن الوقت المحدد لاجتياز امتحان مادة الفلسفة أمام أعين جميع المسؤولين على الإجراء، مما يضرب في العمق مبدأ تكافؤ الفرص ويشجع على الغش.

كما سجلت التراجع عن تدوين عدد أوراق التحرير للمترشح في محضر الحضور مما يفسح المجال للتلاعب. وأضافت النقابة أنه إلى جانب ذلك لوحظ تباين في تدخلات الفرق الإقليمية لرصد الغش في امتحانات البكالوريا وبالتالي التعاطي بمكيالين مع حالات الغش المضبوطة.

هذا وحملت نفي المركزية النقابية المسؤولية للوزارة في تسريب موضوع الرياضيات في امتحانات البكالوريا، كما استنكرت التستر على المتورطين في ضرب مبدأ تكافؤ الفرص بالسماح للمترشحين باجتياز امتحانات الفلسفة بتأخير تجاوز ساعة ونصف بمركز الامتحان بثانوية الحسن الثاني، في الوقت نفسه تم اتخاذ الإجراءات في حق بعض المراقبين الذين زعم أنهم أخلو بواجباتهم في الحراسة تضيف النقابة.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *