الرئيسية 10 المشهد الأول 10 إسبانيا تفتتح أول دار مسنين حكومية للمثليين

إسبانيا تفتتح أول دار مسنين حكومية للمثليين

س. مشاهد والوكالات

ستضم العاصمة الإسبانية، مدريد أول دار مسنين حكومية في العالم مخصص لكبار السن من المثليين والمتحولين جنسيا ومزدوجي الميول الجنسية (LGTB)، في محاولة لتوفير مساحة للمسنين المنتمين لهذه الفئة مقابل المراكز التقليدية التي تعتبر “غير مستعدة لتقبل التنوع”.

وأوضح فيديريكو أرمنتيروس الذي يعمل منذ 2010 في “مؤسسة 26 ديسمبر”، وهو التاريخ المقرر لافتتاح هذا المشروع الذي سيقام في مبنى مُهدى من الحكومة الإقليمية لمدريد، “كان يجب القيام بشيء كي يتمكن هؤلاء الأشخاص من عيش سنواتهم الأخيرة بشكل كريم”.

ويتوقع القائمون على المبادرة، استضافة 66 نزيلا في الدار التي ستكون على عكس تلك الموجودة في أوروبا وأمريكا، “بتمويل من الأموال العامة”.

وأوضح أرمنتيروس أن هذه المبادرة طرحت لأن مراكز استقبال المسنين التقليدية في إسبانيا “ليست مستعدة للتنوع” ولأن كبار السن من المثليين “لا يشعرون بالراحة بها. وحين يذهبون لها ضد رغبتهم يعانون كثيرا”.

وبحسب البيانات الرسمية، يوجد في إسبانيا 160 ألف شخص من مجتمع (LGTB) تزيد أعمارهم عن 65 عاما يحتاجون لقضاء سنواتهم الأخيرة “في مساحة من الاحترام”.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *