متابعات | مجتمع

معتقلون سابقون في قضايا إرهاب في ضيافة آمنة بوعياش

بعد سنوات من مغادرة جزء كبير منهم السجن، قرر المعتقلون السابقون على خلفية قضايا الإرهاب والتطرف الديني، رفع صوتهم في الأونة الأخيرة، وبدؤوا في إجراء تحركات واجتماعات، بهدف إدماج هذه الفئة التي قررت التصالح مع المجتمع والمؤسسات.

ونتيجة لتأسيس لجنة وطنية وتنسيقية، والقيام بعدد من الاجتماعات والاتصالات في الفترة الأخيرة، حظي ممثلو الإسلاميين باستقبال رسمي في المجلس الوطني لحقوق الإنسان، من أجل الاستماع لهم والإنصات لمطالبهم.

وأوضح ممثلو التنسيقية أنهم استقبلوا من قبل لجنة ثلاثية، وأن اللقاء ترك أثرا إيجابيا في نفوسهم، بعد التأكيد لهم على رفع تقرير كتابي عاجل لرئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، آمنة بوعياش، من أجل دراسة ملف هم، كما حصلوا على وعد بالرد عليه في أقرب وقت ممكن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *