تربية وتعليم

رجال التعليم بزاكورة يكرمون المدير عبد المجيد بماد بمناسبة إحالته على التقاعد

نظمت ثانوية يوسف بن تاشفين بمدينة زاكورة، أول أمس السبت، حفلا تكريميا، للمدير عيد المجيد بماد،وذلك بمناسبة إحالته على التقاعد.

وعرف هذا الحفل حضور كافة العاملين بالمؤسسة، وأعضاء مكتب جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية يوسف ابن تاشفين، واغلب  هيئة الادارة التربوية بالإقليم، كما حضر الحفل نفسه أصدقاء وعائلة المحتفى به، بالإضافة إلى رؤساء المصالح بالمديرية الاقليمية لوزارة  التربية الوطنية بزاكورة ومدراء المؤسسات التعليمية بها، وكذا اعضاء مكتب النقابة الوطنية للتعليم  “كدش”، واعدادا كبيرة من نساء ورجال التعليم بالمدينة.وقام بتنشيط  اللقاء، الاستاذ  علي الشافعي، الذي ألقى شهادة وفاء في حق المحتفى به.

وتخلل هذا النشاط، عدة كلمات وشهادات  في حق المدير، من بينها كلمة  احمد جلالي وشهادة الاستاذ  لحسن اوالدخوش  وكلمة  المدير  القبابي عبد العزيز، كلمات ركز فيها  المتدخلون على الأخلاق العالية للأستاذ عبد المجيد بماد، وعلى نجاحه في مساره التربوي والإداري طول مشواره المهني، أعقبتها كلمة رئيس جمعية اباءو أمهات وأولياء التلاميذ التي أبرزت الخصال الحميدة التي كان يتحلى بها المدير بماد عبد المجيد، طول مشواره  المهني.سواء من حيث  المسؤولية الادارية  او التفاني والجدية في العمل.

وفي المناسبة ذاتها، ألقى المحتفى به، كلمة مركزة، أكد فيها على أن النجاح، الذي ورد في الكلمات والشهادات التي قيلت في حقه، ليس نجاحه هو بمفرده، بل هو نجاح يقف وراء تحقيقه صف طويل من المشاركين منهم جمعية الاباء وأساتذة وأطر المؤسسة وكافة الشركاء،وتحدث المحتفى به بنبرات شجية معبرة، وجدت تفاعلا في نفوس من كرموه وتلقائية وعفوية لأنهم وجدوا فيه الرجل المخلص المتفاني في عمله، الذي اختار شيم الصدق والصراحة والحوار والتسامح وتغليب المصالح العامة على المصالح الذاتية في زمن قل فيه الصدق و الإخلاص في هذا  القطاع.
بعد ذلك، سلمت للمدير المكرم، عشرات الهدايا، عرفانا له بالجميل وبما بذله من جهود جبارة لخدمة الناشئة. والمدرسة العمومية  عموما. وكان  الى حدود الساعة،  مصدر  ومرجع هيئة الادارة  بالإقليم  في الكثير  من  المعلومات  الادارية  وطرق معالجة الحالات الصعبة  القانونية والتربوية، لذلك  كان الجميع  يلقبه ب”المدير المثالي والنموذج”.

وشهدت المناسبة ذاتها،  تقديم مجموعة من اللوحات الفنية الرياضية التي قدمها تلاميذ المؤسسة من تأطير الاستاذ  ياسين اوزنيني  ولوحات  شعبية من الثرات  المحلي،  كالركبة والسقل  وكدلك،  منوعات  واناشيد غنائية من انتاج تلاميذات وتلاميد المؤسسة  من ابداع  جمعية الابداع الفني  والثقافي بزاكورة .

الجدير بالإشارة، ان هدا الحفل نظم على هامش اختتام فعاليات الأسبوع الثقافي والرياضي، المنظم  بثانوية يوسف ابن تاشفين خلال الفترة الممتدة من 13 ماي 2024 الى غاية  18 ماي 2024، تحت شعار “معا نقرأ، نفكر  ونبدع “، والذي تضمن معرضا  للكتاب، وأنشطة رياضية وعروض تقافية  وورشات  تكوينية وامسية فنية.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *