طب وصحة

خبراء: المبالغة في تناول الملح يزيد خطر الإصابة بسرطان المعدة

توصل خبراء التغذية من مركز الصحة العامة بجامعة فيينا إلى أن الأشخاص من المملكة المتحدة الذين أضافوا المزيد من الملح إلى معظم وجباتهم الغذائية، كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان المعدة بنسبة 41 بالمئة مقارنة بأولئك الذين استخدموا الملح بشكل معتدل أو قليل.

وجاءت هذه الدراسة لتؤكد نتائج أبحاث علمية سابقة ذهبت إلى أن الملح الزائد قد يؤدي إلى تآكل الطبقة الواقية على المعدة، مما يتسبب في تلف الأنسجة هناك، وبالتالي حدوث طفرات سرطانية.

وللوصول إلى هذه الاستنتاجات، قام باحثو جامعة فيينا بفحص قاعدة بيانات ضمت 471144 شخصا بالغا في المملكة المتحدة، على مدار 11 عاما.

ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين كانوا يتناولون الملح بشكل مكثف أو زائد، كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان المعدة بنسبة 41 بالمئة مقارنة بالأشخاص الذين نادرا ما أضافوا الملح إلى وجباتهم.

وظلت هذه النتيجة صحيحة حتى عندما استبعد الباحثون المتغيرات الأخرى، مثل العمر والحالة الاجتماعية والاقتصادية وخيارات نمط الحياة الأخرى، مثل شرب الكحول والتدخين، وفقما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وفي قائمة أكثر أنواع السرطان شيوعاً في العالم، يحتل سرطان المعدة المركز الخامس، ويزداد خطر الإصابة بهذا المرض الورمي مع التقدم في السن، ولكن أحدث الإحصائيات ترسم صورة مثيرة للقلق لزيادة عدد البالغين الذين تقل أعمارهم عن 50 عاماً.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *