محليات

وزير النقل: مطار أكادير المسيرة شهد خلق 13 خطا جويا جديدا وفرت 19 رحلة جديدة أسبوعيا

أفاد وزير النقل واللوجستيك، محمد عبد الجليل، أنه من المرتقب أن تتخطى حركة النقل الجوي للمسافرين 30 مليون مسافر عند متم سنة 2024.

وعزا عبد الجليل، في كلمة له خلال اجتماع بمجلس المستشارين عقدته، أمس الأربعاء، المجموعة الموضوعاتية المكلفة بتحضير الجلسة السنوية لتقييم السياسات العمومية في المجال السياحي، التطور الذي يعرفه قطاع النقل الجوي إلى إجراءات تعزيز جودة البنيات التحتية للنقل الجوي “التي مكنت من الرفع من الجاذبية السياحية للمغرب، حيث عرف القطاع تحسن أداء مختلف مكوناته وانخفاضا مهما في أثمنة التذاكر وتحقيق تطور ملموس لحركة النقل الجوي الدولي والخطوط المستغلة”.

وسجل الوزير أن حركة النقل الجوي للمسافرين عرفت نموا هاما بصورة متصاعدة منذ توقيع المغرب على سياسة الأجواء المفتوحة مع الاتحاد الأوروبي، مشيرا في هذا الصدد إلى أنها انتقلت من 7,7 مليون سنة 2005 إلى 15 مليون سنة 2010، وصولا إلى أكثر من 18 مليون مسافر سنة 2016، وإلى ما يزيد عن 25 مليون مسافر سنة 2019 قبل الأزمة الصحية العالمية، لتصل إلى 27 مليون مسافر سنة 2023.

وأشار إلى أن أغلب مطارات المملكة سجلت خلال سنة 2023 معدلات نمو من رقمين مقارنة بسنة 2022، ويتعلق الامرب ب: مراكش (+41 في المائة)، الرباط (+38 في المائة)، تطوان (+35 في المائة)، طنجة (+34 في المائة)، فاس (+31 في المائة)، أكادير، (+30 في المائة)، الناظور (+22 في المائة)، وجدة (+10 في المائة).

وأبرز عبد الجليل أن المنحنى نفسه عرفته حركة المسافرين حسب المناطق الجغرافية خلال سنة 2023 مقارنة مع سنة 2022 بتسجيل (+68 في المائة) على مستوى أمريكا الجنوبية و (+45 في المائة) على مستوى إفريقيا و (+34 في المائة) على مستوى دول المغرب العربي و (+32 في المائة) على مستوى أوروبا والشرق الأوسط والأقصى و (+28 في المائة) على مستوى أمريكا الشمالية.

وبخصوص حركة المسافرين حسب أفضل 10 وجهات خلال سنة 2023، يضيف الوزير، فقد سجلت هذه الحركة من وإلى فرنسا واسبانيا اللتان تمثلان حوالي 41 في المائة من حصة السوق زيادات تصل نسبتهما على التوالي (+27 في المائة) و (+34 في المائة) مقارنة مع سنة 2022، مبرزا أن السوق الألمانية عرفت أقوى الارتفاعات بسنبة (+55 في المائة) خلال نفس الفترة.

وفي هذا السياق، قال الوزير إن هذا المنحى التصاعدي تم ترسيخه خلال الربع الأول من سنة 2024، موضحا أن عدة مطارات شهدت معدلات نمو ذات رقمين مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2023، ويتعلق الأمر بكل من مطارات مراكش (22 في المائة)، أكادير (23 في المائة)، الرباط-سلا (32 في المائة)، الداخلة (19 في المائة)، الصويرة (38 في المائة)،و ورزازات (36 في المائة).

وبحسب عبد الجليل، فإن “هذا الأداء الجيد لحركة النقل الجوي يرجع لعدة عوامل، بما في ذلك خلق خطوط جوية جديدة، وتعزيز الرحلات الأسبوعية للخطوط المعتادة، وإلى معدلات امتلاء جد مرتفعة للطائرات”، مشيرا على سبيل المثال، إلى أن مطار مراكش المنارة شهد تطورا كبيرا في حركة النقل الجوي للمسافرين بفضل ارتفاع معدل امتلاء الطائرات الذي يفوق 90 في المائة وبفضل زيادة 10 رحلات دولية أسبوعية و4 رحلات داخلية أخرى.

وبخصوص مطار أكادير- المسيرة خلال الربع الأول من سنة 2024، قال الوزير إنه شهد إضافة إلى رحلات العمرة، خلق 13 خطا جويا جديدا وفرت 19 رحلة جديدة أسبوعيا، أما مطار الرباط – سلا فعرف دخول شركة طيران جديدة (إيزي جيت) التي خلقت 5 خطوط جوية جديدة بمعدل 13 رحلة أسبوعيا.

وعلى مستوى حركة النقل الجوي الداخلي خلال هذا الربع الأول من سنة 2024، أشار الوزير إلى أنها سجلت ما قدره 600 ألف مسافر، بمعدل نمو 2 في المائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2023 وبمعدل استرجاع بلغ حوالي 90 في المائة مقارنة بسنة 2019، في حين سجلت حركة النقل الجوي الدولي 6.3 مليون مسافر، بزيادة قدرها 15 في المائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2023.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *