حوادث | متابعات

فاجعة الخمور الفاسدة بالقنيطرة.. 7 وفيات و 82 حالة إصابة متفاوتة الخطورة

ارتفعت حصيلة ضحايا “الماحيا” الفاسدة بجماعة سيدي علال التازي ضواحي مدينة القنيطرة، بحسب وزير الصحة والاجتماعية،خالد ايت الطالب إلى 7 وفيات، فيما قفز عدد المصابين بتسمم عل إثر تناولها إلى 82 حالة إصابة متفاوتة الخطورة.

وأضاف المسؤول الحكومي في معرض رده على أسئلة البرلمانيين بمجلس المستشارين الثلاثاء، أن 4 ضحايا يخضعون لجلسات تصفية الكلي واصيبوا بعاهات مستديمة فيما تخضع 20 حالة للمتابعة الطبية.

وحسب مصادر محلية  فالسبب الرئيسي للفاجعة هو اقدام مجموعة من الشباب بدواوير مركز سيدي علال التازي القنيطرة على اقامة ليلة احتفالية.

وأكدت مصادر محلية أن الضحايا اقتنوا كميات من “الماحيا”، كانت تحتوي على تركيز عال من مادة سامة، ما أدى إلى وفاة 6 أشخاص في اليوم الموالي..

وتباشر مصالح الدرك الملكي أبحاها للتحديد هوية شخصين يشتبه في تورطهما في تسويق هذه الخمور بينهما أحد الضحايا الذي توفي نتيجة تعاطيه نفس الخمور التي قام بترويجها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *