الرئيسية 10 المشهد الأول 10 مسؤول: المغرب ونيجيريا علاقة استراتيجية ستعود بالنفع على البلدين

مسؤول: المغرب ونيجيريا علاقة استراتيجية ستعود بالنفع على البلدين

أكد مستشار الرئيس النيجيري أبو بكر رفاعي، أن جمهورية نيجيريا الفدرالية والمملكة المغربية تجمعهما علاقة إستراتيجية ستعود بالنفع على كلا البلدين والمنطقة والقارة الإفريقية برمتها.

وأوضح أبو بكر رفاعي، في تصريح للصحافة عقب جلسة العمل التي ترأسها الملك محمد السادس، اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء، والتي خصصت لمشروع خط أنابيب الغاز الذي سيربط بين نيجيريا والمغرب، أن هذه العلاقة التي تندرج في سياق التعاون جنوب- جنوب، عرفت دينامية جديدة بعد اللقاء الذي جمع بين الملك و الرئيس محمدو بوهاري، وذلك على هامش انعقاد مؤتمر (كوب 22) بمراكش.

وأضاف مستشار الرئيس النيجيري أن اللقاء الذي جمع قائدي البلدين على هامش مؤتمر (كوب 22) مكن من إنعاش العلاقات القائمة بين نيجيريا والمغرب، والتي تعود إلى عدة سنوات، مسجلا أن هذه العلاقات تعززت بشكل أكبر بعد الزيارة “الناجحة للغاية” التي قام بها الملك لجمهورية نيجيريا الفدرالية.

يذكر أن مشروع خط أنابيب الغاز، ذي الحمولة الإستراتيجية، الذي يمكن أن يرتبط بالسوق الأوربية، من شأنه التشجيع على انبثاق منطقة شمال- غرب إفريقية مندمجة، فضلا عن تمكين المنطقة من تحقيق الاستقلالية الطاقية وتسريع وتيرة إنجاز مشاريع الكهربة لفائدة الساكنة وتطوير أنشطة اقتصادية وصناعية هامة.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *