تربويات

مندوبية “الرباح” باشتوكة تثبّت علامة تشوير خطيرة أمام مدرسة

تفاجأ سكان دوار درايد ومعها الأطر الإدراية والتربوية لمجموعة مدارس ابن حزم الابتدائية، بنصب علامة “نهاية المنع 80” أمام المؤسسة التي تتواجد على الطريق الرئيسية رقم 1 الرابطة بين ايت ملول وتزنيت.

واستنكرت ساكنة الدوار هذه المبادرة التي لم تحترم فيها المندوبية الإقليمية لوزارة التجهيز بإقليم اشتوكة آيت بها تواجد مؤسسة تعليمية يدرس بها أزيد من 600 تلميذ، مما يشكل خطرا على حياتهم.

وفي سياق متصل تعتبر هذه الطريق الوطنية التي تعرف حركة سير غير عادية طيلة اليوم، خطرا على الساكنة والتلاميذ بحيث سبق وأن تسببت الطريق في وفاة 4 تلاميذ كانوا يتابعون دراستهم بالمؤسسة، وكان آخرها تلميذ في المستوى الأول لقي حتفه بعد أن صدمته سيارة أجرة كانت قادمة بسرعة من مدينة تزنيت.

ويطالب أطر المؤسسة ومعها ساكنة الدوار إبعاد علامة نهاية التحديد هذه وتعزيز علامة تحديد السرعة في 60 كلم/الساعة لإجبار السائقين على احترام ممرات الراجلين المتواجدة على الطريق، والقيام بدوريات ووضع كاميرات المراقبة، وخاصة بالقرب من المؤسسة حيث يلاحظ أن أغلب السائقين لايحترمون علامات تحديد السرعة والتزام أقصى اليمين بمدخل الدوار المذكور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *