الرئيسية 10 المشهد الأول 10 عائلة الطفل الغريق بواد الساقية الحمراء تحتج على الوقاية المدنية

عائلة الطفل الغريق بواد الساقية الحمراء تحتج على الوقاية المدنية

في سابقة تعتبر هي الأولى من نوعها بالعيون توجهت عائلة الطفل الغريق، الذي لقى حتفه نهاية الأسبوع المنصرم غرقا بوادي الساقية الحمراء، إلى أمام مقر الوقاية المدنية بمدينة العيون لتحتج الاثنين ضد ما وصفته في شعارات لها بالإهمال الذي أدى إلى وفاة طفلها غرقا داخل هذا الوادي بالرغم من كون سباحين تابعين للمصالح المذكورة كانوا على مسافة قريبة .

في المقابل، عبرت مصدر من عائلة الضحية ل”مشاهد” عن امتعاض العائلة من التدخل البطئ لمصالح الوقاية بالمدينة، حيث كان من المرتقب أن يتم انقاذ الضحية لو تدخلت هذه المصالح في الوقت المناسب.

يذكر أن الضحية كان في لحظة استجمام إلى جانب زملاء له بوادي الساقية الحمراء بمحاداة سد المسيرة الخضراء، قبل أن يلقى حتفه بعد وقوعه في منطقة غير صالحة للسباحة ومعروفة بكثرة الوحل الذي يجعل مياهها داكنة طيلة الموسم.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *