الرئيسية 10 المشهد الأول 10 قائد بأكادير يتطاول على اختصاصات القضاء ويخنق الحريات العامة

قائد بأكادير يتطاول على اختصاصات القضاء ويخنق الحريات العامة

عادل مفتاح

أفاد مسؤول حقوقي بالجمعية المغربية لحقوق الإنسان، أن رئيس الملحقة الإدارية الثامنة بحي الهدى بأكادير، رفض تسلم إشعار بعقد جمع عام تأسيسي لجمعية صداقة الشعوب الروسية والشعب المغربي، لأسباب واهية ومزاجية وبدون قرار معلل.

وكشف المسؤول الحقوقي، في تصريح مقتضب لجريدة “مشاهد”، أن القائد بسلوكه هذا لم يستوعب أن نظام الجمعيات نظام تصريح وليس ترخيصي، وأن الأمر يتعلق بإشعار بعقد الجمع العام التأسيسي وفق قانون التجمعات العمومية، ظهير 15نونبر 1958، وأن مراقبة مشروعية الجمعية من عدمه موكول إلى القضاء وكل اجتهاد من طرف القائد في نازلة الحال يعتبر سلوكا تعسفيا وتطاولا على اختصاصات القضاء”.

وذكر ذات المصدر، أن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بأكادير تتدارس الصيغ المتاحة للاحتجاج على القرار التعسفي للقائد، على أمل تدخل السلطات الإقليمية لفرملة هذه التجاوزات، التي تحن إلى العهود الغابرة، ويكرسها المسؤول المذكور عشية تخليد المغرب لليوم العالمي لحقوق الإنسان.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *