الرئيسية 10 المشهد الأول 10 طرد الزفزافي من الجلسة بعد اتهامه ممثل النيابة العامة بالكذب

طرد الزفزافي من الجلسة بعد اتهامه ممثل النيابة العامة بالكذب

أ.مشاهد

طرد ناصر الزفزافي، امس الثلاثاء، من قاعة 7 بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، حيث يمثل بمعية 53 من معتقلي حراك الريف.

واشتكى الزفزافي من مصادرة إدارة سجن عكاشة لأوراقه، قال إنه كان يدون فيها أفكارا حول طريقة دفاعه عن نفسه في الجلسة، مؤكدا على أنها تتضمن براهين تفند الاتهامات الموجهة إليه.

و أكد حكيم الوردي، ممثل النيابة العامة، مصادرة تلك الأوراق، مشددا على أنها لا علاقة لها بالقضية موضوع الجلسة، حسب رسالة من مدير المؤسسة السجنية، مشيرا إلى أن الإجراء الذي اتخذه هذا الأخير، يجد سنده في القانون الذي ينظم سير المؤسسات السجنية.

واعتبر دفاع الزفزافي أن ذلك الإجراء يراد من ورائه حرمان المتهمين من حقهم في الدفاع، مطالبا بتقديم الأوراق المصادرة من أجل الاطلاع على محتواها.

غير أن الوردي، أوضح أن العديد من المتهمين يحضرون معهم وثائق تتضمن وسائل دفاعهم، مشيرا إلى أن مدير سجن عكاشة، يواجه تسريب بلاغات مكتوبة من قبل المتهمين، ما يبرر الإجراء الذي اتخذه.

وتدخل الزفزافي بعد ذلك كي يتهم الوردي بالكذب، كي يبادر رئيس الجلسة علي الطرشي إلى إصدار أمر بطرده.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *