الرئيسية 10 المشهد الأول 10 فساد وتلاعب في المساعدات يشعل مخيمات تندوف

فساد وتلاعب في المساعدات يشعل مخيمات تندوف

إبراهيم غالي

لاتزال الأحاديث المتعلقة بحجم الفساد الذي ينخر قيادة جبهة البوليساريو تشعل أرجاء مخيمات تندوف، إذ يتناقل ساكنة المخيمات أخبارا عن حجم التبذير وتحويل المساعدات إلى الأرصدة الشخصية للقياديين المتنفذين داخل الجبهة.

وفي هذا السياق نقلت وسائل إعلام من المخيمات جزءا من مظاهر هذا الفساد، متحدثة في الغالب عن حجم التبذير المتواصل للأموال المحصل عليها من المساعدات الإنسانية الدولية، حيث خصص 3.787.552.000 سنتيم جزائري لتهيئة المخيمات، والتي استفادت من مبالغ مالية أقل من المبلغ المرصود، مايعني وجود سرقات وتحويلات للأموال إلى وجهات خاصة.

وأضاف هذه المصادر الإعلامية أن المبالغ المرصودة بعد اقتطاع أجزاء منها لاوجود لها على أرض الواقع إذ تعيش ساكنة المخيمات في ظروف لاإنسانية تغيب فيها شروط العيش الكريم، فأموال المساعدات الإنسانية لم تنعكس على الحياة اليومية للساكنة التي تصارع  ارتفاع أسعار المواد الغذائية وانتشار أمراض سوء التغذية.

وأبرزت وسائل الإعلام المذكورة أن من مظاهر الفساد والاستخفاف بحياة ساكنة المخيمات تبذير أكثر من 7 ملايير من طرف قيادة الجبهة لتخليد بعض الذكريات المتجاوزة .

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Website Security Test