تربويات

الداخلة..يوم دراسي حول أجرأة التكوين المستمر

نظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالداخلة – وادي الذهب،أول أمس، يوما دراسيا حول أجرأة التكوين المستمر وتفعيل صيغه الثلاث (التكوين الحضوري، التكوين عن بعد والمصاحبة، والتكوين عبر الممارسة).

ويندرج تنظيم هذا اللقاء في إطار مواصلة تنفيذ سياسة الوزارة في مجال التكوين المستمر، وتفعيلا لمضامين القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وعلى الخصوص، المشروع التاسع المتعلق بتجديد مهن التربية والتكوين والارتقاء بتدبير المسارات المهنية.

كما يأتي هذا اليوم الدراسي تفعيلا لمقتضيات النصوص التنظيمية المتعلقة بتنزيل الاستراتيجية الوطنية للتكوين المستمر، لاسيما وثيقة الاختيارات الكبرى والتوجهات العامة المتعلقة بالتكوين المستمر، والمذكرة 012/22 بتاريخ 01 فبراير 2022 في شأن أجرأة التكوين المستمر برسم سنة 2022، وعلى إثر المصادقة على البرنامج الجهوي للتكوين المستمر خلال الدورة الأخيرة للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالداخلة – وادي الذهب.

وتهدف هذه المبادرة التربوية إلى مواكبة ترجمة هذه البرامج إلى مخططات إقليمية وجهوية والمصادقة عليها من طرف اللجن الجهوية للقيادة.

ويشكل هذا اللقاء، كذلك، مناسبة للأساتذة المكونين والمؤطرين التربويين والمشرفين على التكوين المستمر، لتدارس سبل أجرأة المخطط الجهوي للتكوين المستمر، بما يضمن التنمية المهنية للأطر التربوية والإدارية ومختلف الفاعلين في حقل التربية والتعليم.

كما يعد هذا اليوم الدراسي فرصة لتدارس بعض الجوانب المرتبطة بالتكوين المستمر عن بعد وما توفره منصة e-takwine من مساقات للتكوين عن بعد.

وخلال هذا اللقاء التربوي، تابع الحاضرون عرضين حول “أجرأة التكوين المستمر وتفعيل صيغه الثلاث” و”العرض التكويني المتوفر على منصة e-takwine، قدمهما على التوالي الأستاذان نور الدين المازوني وعبد اللطيف فركوك.

وتم التوقيع على اتفاقية إطار للشراكة والتعاون بين المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالداخلة – وادي الذهب ومركز تكوين مفتشي التعليم بالرباط، تروم وضع برامج وأنشطة مشتركة ومندمجة، مع التوظيف المشترك لإمكانياتهما المادية والبشرية والمعرفية، بتوسيع الاستفادة منها جهويا ووطنيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *