مجتمع

العيون تحتضن الملتقى الأسري الأول لدار الكشاف الوطنية

احتضن المجمع التربوي الاجتماعي “الأمل” بالعيون، أمس الأحد، فعاليات الملتقى الأسري الأول الذي نظمته جمعية دار الكشاف الوطنية تحت شعار “كشفية رائدة لخدمة النموذج التنموي”.

وأبرز القائد العام للجمعية، مصطفى بوحلا، أن هذا الملتقى، الذي يندرج في إطار برنامج الأنشطة السنوية للجمعية، يهدف بالأساس إلى التعريف بالمنهج التربوي الكشفي وقيمته لدى الأسرة، وبمراحل نمو الطفل، وأهمية الأنشطة الموازية لتأهيل الرأسمال البشري.

وأضاف بوحلا أن هذا اللقاء يسعى، أيضا، إلى ترسيخ أهمية العمل الكشفي لدى التلاميذ والمنخرطين، إلى جانب تسليط الضوء على المنهاج التربوي الكشفي: التعريف وسبل التنزيل، والبناء القيمي للأسرة في ظل المناهج التربوية.

وعرف هذا الملتقى تنظيم ندوة حول “مكانة الأسرة في تنزيل المنهاج التربوي: الحركة الكشفية نموذجا” لفائدة آباء وأمهات وأولياء المنخرطين في هذه الجمعية، إلى جانب مجموعة من الورشات لفائدة التلاميذ تمحورت، بالخصوص، حول “المنهج التربوي الكشفي”، و”فضاء الإبداع”، و”الأنشودة التربوية”، و”نظام الطلائع وفنون الريادة”، بالإضافة إلى “ورشة التنمية الذاتية والتفوق الدراسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *