محليات

أكادير.. انعقاد الاجتماع السابع للجنة الإشراف والتتبع والتقييم لبرنامج التنمية الحضرية (2020- 2024)

انعقد اليوم الجمعة بأكادير، الاجتماع السابع للجنة الإشراف والتتبع والتقييم لبرنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020- 2024، وذلك طبقا لمقتضيات المادة السابعة من الاتفاقية الإطار المتعلقة ب تمويل وتنزيل البرنامج، وال موقعة تحت إشراف الملك محمد السادس يوم 04 فبراير 2020.

ويشكل هذا اللقاء الذي ترأسه والي جهة سوس-ماسة، أحمد حجي، بحضور رئيس مجلس جهة سوس ماسة، كريم اشنكلي، وبمشاركة ممثلي شركاء البرنامج، عنوانا للتحول الحاصل في تنزيل مكونات برنامج التنمية الحضرية لمدينة أكادير، بالانتقال من مرحلة إطلاق المشاريع إلى مرحلة تسليمها، وذلك بفضل التعبئة والانخراط الكاملين لمختلف الفاعلين والمتدخلين والشركاء الماليين والمؤسساتيين في هذا البرنامج الملكي المهيكل.

وفي كلمة على هامش اللقاء، أكد  حجي، على الأهمية البالغة لهذا اللقاء، الذي يأتي ليتوج العمل المنجز في تنزيل وتنفيذ برنامج التنمية الحضرية للمدينة، متطرقا فيها إلى حصيلة 29 شهرا التي مضت منذ انطلاق البرنامج.

ويصل الاعتماد الإجمالي للالتزامات المصادق عليها من طرف مختلف أصحاب المشاريع المنتدبين للبرنامج، إلى ما يزيد على ثلاثة ملايير و823 مليون درهم أي بنسبة 61 في المائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج.

وشهدت الفترة الممتدة من إطلاق البرنامج إلى حدود الأسدس الأول من السنة الجارية، استكمال أشغال عدة مشاريع بتكلفة إجمالية تتجاوز 690 مليون درهم، أي ما يمثل نسبة 11 في المائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج، حيث تم تأهيل شارع محمد الخامس، إنجاز وتسليم 20 ملعبا للقرب في مختلف أحياء المدينة، وانجاز المنتزه الحضري ابن زيدون، إضافة إلى تهيئة المساحات الخضراء بأنزا وببنسركاو وبتيكوين.

علاوة على ذلك، تم تأهيل مجموعة من المشاريع الفرعية المتمثلة في تهيئة مدخل المدينة عبر بنسركاو، وتهيئة وتوسيع مجموعة من الشوارع الرئيسية بالمدينة وتقوية شبكة الإنارة العمومية بها (شارع ولي العهد، شارع الأمير مولاي عبد الله، وشارع المقاومة)، وتقوية شبكة الإنارة العمومية بشارع محمد الخامس ومدخل المدينة عبر بنسركاو، إنجاز الشطر الأول من مشروع التأهيل الحضري للأحياء ناقصة التجهيز بتيكوين، ثم تأهيل كل من القاعة المغطاة الزرقطوني والقاعة المغطاة القدس.

كما تم أيضا في إطار برنامج التنمية الحضرية لأكادير، تأهيل سينما الصحراء، بناء ممر تحت أرضي على مستوى تقاطع الطريق السريع وشارع عبد الرحيم بوعبيد، إنجاز مشاريع فرعية متعلقة بإنجاز الخـط الأول للحافلات ذات المستوى العالي من الخدمة “BHNS”، وأشغال البنية التحتية لمشروع “BHNS” من خلال تهيئة الشطر الأول الرابط بين ميناء أكادير ومدارة القامرة، وتقوية شبكة الإنارة العمومية وتعزيز المساحات الخضراء بشارع محمد الخامس وشارع الحسن الثاني وشارع الجنرال الكتاني.

وشملت المشاريع، تهيئة مركز التبادل وادي الطيور، وبناء منشأة صرف المياه الشتوية على مستوى واد الغزوة، وتعزيز وتوسيع القنطرة على واد تلضي على مستوى شارع محمد الخامس.

وأطلق أصحاب المشاريع المنتدبون أشغال إنجاز 56 مشروعا بتكلفة تناهز خمسة مليارات و358 مليون درهم (84 بالمائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج).

ويبلغ عدد المشاريع التي توجد الدراسات المتعلقة بها في مرحلة جد متقدمة 31 مشروعا، يصل مجموع تكلفتها إلى 805 مليون درهم (13 بالمائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج).

فيما يصل الاعتماد الإجمالي للالتزامات المصادق عليها من طرف مختلف أصحاب المشاريع المنتدبين، خلال الفترة الممتدة من إطلاق البرنامج إلى حدود الأسدس الأول من سنة 2022، إلى ما يزيد على ثلاثة ملايير و823 مليون درهم (61 بالمائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج)، ويصل مجموع الالتزامات المرتقبة في إطار البرنامج برسم الأسدس الثاني لسنة 2022 إلى مليار و360 مليون درهم.

وسيبلغ مجموع الالتزامات بحلول متم السنة الجارية 5 مليارات و182 مليون درهم (82 بالمائة من التكلفة الإجمالية للبرنامج).

إثر ذلك، يلتزم الشركاء بإتمام إنجاز وتسليم مجوعة من المشاريع المحورية للبرنامج قبل متم السنة الجارية، ومن أهمها، تسليم مشروع إنجاز مربض تحت أرضي الإنبعات خلال شهر يوليوز الجاري، فتح الممر تحت أرضي محور شرق غرب أمام حركة المرور قبل متم شهر غشت 2022،تسليم مشاريع بناء وتأهيل وعصرنة وتوسعة مجموعة من الوحدات المدرسية بالمدينة في مستهل الموسم الدراسي المقبل 2022-2023.

كما يشمل التزام الشركاء أيضا، الافتتاح الرسمي لمشروع إعادة تأهيل قصبة أكادير أفلا للعموم في دجنبر 2022، تسليم مشروع بناء وتجهيز مستشفى الأمراض العقلية بأكادير قبل متم سنة 2022، إفتتاح نقط القراءة العمومية الثلاث الأولى في إطار مشروع إنجاز شبكة للقراءة العمومية بأكادير قبل متم سنة 2022، وتسليم مشاريع تهيئة الساحات العمومية بحي الهدى، الحي المحمدي، وحي تليلا قبل متم سنة 2022.

ويلتزم الشركاء على إتمام إنجاز وتسليم مجوعة من المشاريع المهيكلة الاخرى قبل متم شهر يونيو 2023، ومن أهمها، الانتهاء من أشغال تهيئة المحور الطرقي شرق-غرب، فتح الطريق المداري الشمالي الشرقي أمام حركة المرور ما بين مطار المسيرة والممر تحت أرضي أبراز (الحي المحمدي)، تهيئة المدخل الرابع على طول 2 كلم بين الممر تحت أرضي أبرازن وشارع الجيش الملكي، وذلك لربط الطريق المداري الشمالي الشرقي بالطريق السريع الحضري.

إضافة إلى ذلك يتم الانتهاء من أشغال تهيئة الطريق السريع ما بين مستشفى الحسن الثاني ومدخل الميناء، والانتهاء من أشغال البنية التحتية واقطاب التبادل، وأشغال التهيئة الحضرية من تشجير ومساحات الخضراء والانارة العمومية والأثاث الحضري المتعلقة بإنجاز الخـط الأول للحافلات ذات المستوى العالي من الخدمة، والانتهاء من أشغال بناء مركز للمعلومات السياحية والمجمع الإداري للشاطئ بأكادير، ثم الافتتاح الرسمي لمشروع متحف إعادة البناء وذاكرة مدينة أكادير.

وسيتم لأول مرة على المستوى الوطني، تعيين جماعة أكادير للمجموعة البنكية التي ستواكبها للحصول على قرض السندات لتغطية التزاماتها، وذلك في إطار ابتكار حلول جديدة للوفاء بالالتزامات المالية لجماعة أكادير، وبغية تغطية تكاليف برنامج التنمية الحضرية ”2020-2024”، الذي تساهم فيه الجماعة بنسبة 31 في المائة، من جهة، ومن أجل تمويل مخطط عملها، من جهة أخرى.

وفي هذا السياق، عينت جماعة أكادير، المجموعة البنكية التي ستواكبها للحصول على قرض السندات، تنفيذا للمرسوم التنظيمي الصادر بتاريخ 20 يناير 2022 الذي يخول لهذه للجماعة الترابية الاستدانة.

وفي هذا السياق، أسفرت نتائج فتح الأظرفة الخاصة بمناقصة اختيار مكتب الدراسات الذي سوف يواكب الجماعة الترابية لأكادير في عملية حصولها على قرض سندات، عن فوز المجموعة البنكية التي تضم كلا من فرع صندوق الإيداع والتدبير “CDG CAPITAL” وفرع التجاري وفا بنك “ATTIJARI FINANCES CORP” وفرع البنك الشعبي المركزي “UPLINE CORPORATE FINANCE”

والجدير بالذكر، بأنه يجري حاليا الانتهاء من إجراءات الحصول على قرض السندات، الذي سوف يكون ساري المفعول خلال الربع الثالث من سنة 2022، مما سيمكن من سداد التزامات جماعة أكادير لتمويل برنامج التنمية الحضرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *