تربويات

نقابة تعليمية بزاكورة تحتج على المدير الاقليمي للتعليم(صور)

حسب بيان  المكتب الاقليمي الذي حصلت جريدة “مشاهد” على نسخة منه، وتبعا للبرنامج النضالي الدي سطره المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم (ك.د.ش)بزاكورة، وتضامنا مع نضالات الشغيلة التعليمية، المفروض عليها التعاقد وأساتذة “الزنزانة 10″، والمقصيين من خارج السلم والإدارة التربوية، ورفضا لأي نظام أساسي جديد يكرس التوظيف  الجهوي، و احتجاجا على تماطل وتسويف المدير الإقليمي في معالجة قضايا نساء ورجال التعليم، وخرقه  للمراسيم والمذكرات المنظمة  للعمل التربوي، قام المجلس الاقليمي للنقابة الوطنية للتعليم (ك.د.ش)،  بزاكورة، بتنظيم اعتصام انذاري داخل  بهو المديرية الاقليمية.

ومن بين القضايا التي احتج عليها المعتصمون، ظاهرة الريع  والمحاباة المستشرية بالمديرية في مختلف المجالات، إضافة إلى ممارسات لا مهنية والتي منها  تكليفات مراقبي الجودة أثناء الامتحانات الاشهادية والتي عرفت تزايدا كبيرا خلال هداالموسم.

وتحتج النقابة أيضا في ظل واقع تعليمي وتربوي بئيس، واقع تلخصه مشاهد من قبيل، تلاميذ بدون أساتذة، كما يحدث في محموعة مدارس تيمضرت نموذجا، و مختبرات علمية بثانويات تأهيلية بدون تجهيز (المجد نموذجا)، وملحقات لا تتوفر فيها أدنى شروط العمل التربوي والتعليمي، وبنيات تربوية غير مستقرة، مظاهر تقول النقابة أنه عمق جراحها أكثر، ريع وعشوائية ومزاجية وزبونية في التدبير، واكتظاظ، وإصرار على خرق مختلف المذكرات والمراسيم المؤطرة لعملية تدبير الفائض والخصاص، وإصدار تكليفات  زبونية مشبوهة، (أزيد من 139 تكليفا بفرعية أيت مرصيد نموذجا)، إضافة لتصرفات أخرى غير قانونية، كتكليف حارس عام للداخلية  بالحراسة العامة للخارجية، كما يحدث بثانوية ترناتة نموذجا، وتكليف  استاذ بمهمة الادارة التربوية  على حساب  التلاميذ، كما يحدث بجماعة النقوب نموذجا. وتكليف أستاذ بمهمة  تقني  بالمديرية على حساب الثلاميذ، إضافة الى غياب حياد الإدارة واستقلاليتها، وتمادي  المدير الإقليمي في سياسة الولاءات والترضيات لاحدى النقابات المعروفة بولائها  للمدير.

ورفعت خلال هذا الاعتصام، الذي دام  حوالي ساعتين ونصف،  مجموعة من الشعارات منها:  ”هذا مدير سلطوي ماشي مدير تربوي” و” تكليفات مشبوهة في النقابة نرفضوها” و” الي ديكاج..الي ديكاج.. والفسا اعطا الريحا”.
وفي السياق  ذاته  أصدرت السكرتارية الاقليمية للادارة التربوية التابعة للكنفدرالية الديموقراطية للشغل بزاكورة  بيانا  تنديديا تحت عنوان  كفى. ندد الاداريون من خلاله بتعامل المديرية اللامسؤول مع اطر الادارة التربوية ومطالبتهم الفورية بحل المشاكل التي تسببت فيها المديرية، منها: حفظ كرامة الإداريين من خلال التواصل الجيد المتسم بالاحترام  المتبادل  وإيصال البريد، وصرف تعويضات التنقل وتعويضات  الامتحانات الاشهادية وتوفير الشروط اللازمة لإنجاج  التكوينات لكل الشغيلة التعليمية والتعويض عن التنقل، والأعباء والايواء على غرار باقي مديريات الجهة، وتحديد مصير ما تبقى من  من مواد  الإطعام المدرسي لموسم  2021/2022.

واختتم الاعتصام بكلمة المكتب الاقليمي، تم التأكيد فيها على مجموعة من الخروقات التي تضمنها بيان النقابة، وعزم المكتب الإقليمي للنقابة على مواصلة النضال حتى تحقيق المطالب.
و الجدير بالذكر أن النقابة الوطنية للتعليم (ك.د.ش) بزاكورة صرحت مرارا، بأنه سبق لها أن  عقدت عدة  لقاءات  مع المدير الاقليمي  لوزارة التربية الوطنية، وأصدرت عدة بيانات شخصت فيها العديد من الاختلالات التي يعرفها تدبير قطاع التعليم بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالاقليم، بحثا عن الحلول ولكن دون جدوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *