خارج الحدود

دونالد ترامب يهزم آخر منافسيه الجمهوريين نيكي هايلي

هزم الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، نيكي هايلي، أمس السبت، آخر منافسيه الجمهوريين، في الانتخابات التمهيدية بولاية ساوث كارولاينا للفوز بترشيح الحزب الجمهوري عن انتخابات الرئاسة الأميركية، وفق ما أظهرت توقّعات بثّها عدد من وسائل الإعلام الأميركية.

وتوقّعت وسائل الإعلام الأميركيّة فوز ترامب بعد ثوانٍ قليلة فقط على إغلاق مراكز الاقتراع.

وقال ستيفن تشيونغ، المتحدّث باسم ترامب، في بيان: “الليلة تنتهي الانتخابات التمهيديّة. حان وقت الانتقال إلى الانتخابات الرئاسية حتى نتمكّن من هزيمة جو المعتوه”، مستخدما أحد التعابير المفضّلة لدى الرئيس الجمهوري السابق.

ويُمثّل فوز ترامب انتكاسة كبيرة لهايلي التي تُجسّد جناحا أكثر اعتدالا في الحزب الجمهوري، خصوصا أن الانتخابات جرت في الولاية التي كانت حاكمة لها 6 سنوات.

وتعد هايلي واحدة من المنافسين الرئيسيين لترامب على ترشيح الحزب الجمهوري، وقد انتقدت سلوك ترامب وسياساته.

وسعت هايلي إلى التركيز على “الفوضى” التي تقول إنها تنبع من ترامب، مشيرة إلى 8 ملايين دولار من التبرّعات الانتخابيّة التي أنفقها على الرسوم القانونيّة في يناير. وتوقّعت أن يصل إجمالي إنفاقه على القضايا المعروضة على المحاكم هذا العام إلى 100 مليون دولار.

واتّهمت المتحدثة باسم حملة هايلي، أوليفيا بيريز-كوباس، ترامب بأنّه حوّل حملته الرئاسيّة إلى صندوق تبرّعات لقضاياه أمام المحاكم و”لن تتبقّى لديه موارد أو يكون قادرا على التركيز لمواجهة جو بايدن والديمقراطيين”.

وعلى غرار الديمقراطيّين، وجّهت هايلي انتقادات حادّة لترامب بسبب مواقفه الدوليّة وإعجابه بقادة الأنظمة الأكثر استبدادا في العالم.

وانتقدت ردّ فعل ترامب على وفاة المعارض الروسي أليكسي نافالني وتجنّبه انتقاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأحدث ترامب مؤخرا صدمة أيضا في صفوف حلفاء واشنطن الغربيين بعدما قال إنه “سيشجّع” روسيا على مهاجمة أعضاء في حلف شمال الأطلسي لا يفون بالتزاماتهم المالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *