متابعات

قضية “اسكوبار الصحراء”.. انطلاق محاكمة بعيوي والناصيري الخميس المقبل

تنطلق أولى جلسات محاكمة المتابعين في ملف تاجر المخدرات المعروف باسم “إسكوبار الصحراء”، يوم الخميس المقبل.

وقد حددت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تاريخ 23 ماي الجاري، موعدا لانطلاق جلسات محاكمة المتهمين في القضية التي هزت الرأي العام، وعلى رأسهم سعيد الناصيري، رئيس فريق الوداد السابق، والبرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، وعبد النبي بعيوي رئيس جهة الشرق.

وقرر قاضي التحقيق متابعة سعيد الناصيري، ‏بتهم التزوير في محرر رسمي باصطناع اتفاقات واستعماله والمشاركة في اتفاق قصد مسك المخدرات والاتجار فيها ونقلها وتصديرها، ومحاولة تصديرها.

كما توبع الناصيري، بتهم النصب ومحاولة النصب واستغلال النفوذ من طرف شخص متوليا مركزا نيابيا، إضافة إلى حمل الغير على الإدلاء بتصريحات وإقرارات كاذبة عن طريق الضغط والتهديد..

ووجه قاضي التحقيق لرئيس جهة الشرق عبد النبي بعيوي تهم تتعلق بالتزوير في محرر رسمي باصطناع اتفاقات واستعماله، الحصول على محررين يثبتان تصرفا وإبراء تحت الإكراه و المشاركة في تزوير محرر رسمي، تسهيل خروج ودخول أشخاص مغاربة من وإلى التراب المغربي بصفة اعتيادية وفي إطار عصابة واتفاق، المشاركة في اتفاق قصد مسك المخدرات والاتجار فيها ونقلها وتصديرها، ومحاولة تصديرها، المشاركة في شهادة الزور في قضية جنحية عن طريق تقديم وعد وغيرها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *