سياحة

إسبانيا.. عدد العمال في القطاع السياحي يناهز 3 ملايين شخص

أظهرت معطيات أصدرها، اليوم الثلاثاء، معهد السياحة الإسباني “توريسبانيا”، أن عدد المنتسبين للضمان الاجتماعي من العاملين في الأنشطة السياحية بلغ 2,89 مليونا خلال شهر ماي، أي ما يمثل زيادة نسبتها 5 في المائة مقارنة بالشهر نفسه من العام 2023 (138 ألفا و316 عاملا جديدا).

وأضحى التوظيف في القطاع السياحي يقدر بـ 13,6 في المائة من إجمالي عدد العاملين في اقتصاد البلاد، والذي ارتفع ككل بنسبة 2,4 في المائة خلال الشهر.

وبالنسبة لوزير الصناعة والسياحة، جوردي هيريو، فإن الزيادة المستمرة في العمالة السياحية، مهما كان الموسم، هي “أخبار ممتازة تتيح تعزيز تغيير النموذج المعتمد في القطاع”.

وأضاف أن “أحد أهداف تحول السياحة هو إعادة توزيع عائداتها، والزيادة في المنتسبين – مع نمو أكثر من ملحوظ في عدد الموظفين – هي أفضل تعبير عن هذا التغيير في النموذج: وظائف مضمونة وعمال مؤهلون بشكل أفضل من أجل وضع الجودة في قلب جميع مراحل سلسلة القيمة السياحية”.

وارتفع عدد العاملين في قطاع السياحة خلال شهر ماي بنسبة 5,9 في المائة مقارنة بالشهر نفسه من العام السابق، ويمثل 82,6 بالمائة من إجمالي عدد العاملين المنتسبين لهذا القطاع.

وبحسب فروع النشاط، زاد التوظيف في وكالات الأسفار ومنظمي الرحلات السياحية (+ 6,4 في المائة)، وفي الفنادق والمطاعم (+ 5,3 في المائة).

أما العمل الحر في قطاع السياحة، والذي يمثل 17,4 في المائة من إجمالي الموظفين المنتسبين، فقد ارتفع بنسبة 1 في المائة.

وشهدت وكالات السفر زيادة نسبتها 7 في المائة على أساس سنوي، بينما شهد عدد العاملين لحسابهم الخاص في الفنادق والمطاعم انخفاضا طفيفا بنسبة 0,3 في المائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *