ثقافة وفن | جهويات

وجهة نظر.. خلال “كرنفال بيلماون” شباب بيوكرى يتذكر الأبراج التاريخية المهدمة

من الرسائل التي حملها ” كرنفال بيلماون ” المنظم بأكادير في نسخته الثانية، وبالرغم من مجسمه الصغير نسبيا بالمقارنة مع بعض المجسمات الكبيرة الحجم التي شهدها الاستعراض، برزت الأبراج القديمة لمدينة بيوكرى التي هدمت بمناسبة تحول المدينة لتكون عاصمة لإقليم اشتوكة أيت باها .

وحرصت جمعية مواهب بيوكرى لكرة القدم داخل القاعة التي شاركت في الكرنفال بمجسم مصغر للأبراج القديمة للمدينة كتب عليها تاريخ بنائها المحدد في 1922 والتي هدمت سنة 1995من قبل العامل الأول الذي عين بالإقليم بمباركة من المنتخبين وممثلي السكان، بدعوى توسيع شوارع المدينة التي أصبحت عاصمة للإقليم .

غير أن شباب المدينة حاليا وفي خضم البحث عن الجوانب العمرانية الأصلية للمدينة والاهتمام المتزايد بالموروث الثقافي والحضاري، استرعى انتباههم الهدم الذي تعرضت له الأبراج بدل الترميم والثمين والتوظيف داخل المعمار الحديث للمدينة ، وهو و لا شك ما دفعهم للتذكير بهذا التراث المعماري الذي قضي عليه بقرار إداري دون مراعاة لخصوصيته التاريخية والحضارية، وهي رسالة تنبيه حتى لا تتكرر مثل هذه الأحداث بمناطق آخري بالمدينة والجهة وبعموم الوطن .

وكان المجسم وبالرغم من صغرة من الرسائل القليلة التي شهدها الكرنفال، ولنا عودة لبعض الرسائل الأخرى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *