الرئيسية 10 المشهد الأول 10 المحكمة الإدارية بأكادير تجرد مستشارة “بامية” من عضوية مجلس جماعي بزاكورة

المحكمة الإدارية بأكادير تجرد مستشارة “بامية” من عضوية مجلس جماعي بزاكورة

قضت المحكمة  الإدارية  بأكادير، اليوم الخميس فاتح دجنبر ، بتجريد “هند كنانة” عن حزب “الأصالة والمعاصرة” من عضوية  المجلس الجماعي لأولاد يحيى الكراير بإقليم زاكورة .

وجاء حكم المحكمة الإدارية  بتجريد “هند كنانة” من عضوية المجلس الجماعي للأولاد يحيى الكراير، على خلفية عدم استقالتها من حزب “البام” وترشحها باسم “التقدم والاشتراكية”، في الانتخابات التشريعية ليوم 7 أكتوبر الماضي، وذلك طبقا لأحكام المادة 20 من القانون 11.29 المتعلق بالأحزاب السياسية، كما أن ما قامت به العضوة المذكورة يتنافى مع قانون الأحزاب والقانون التنظيمي للجماعات 113.14، والقاضي بتجريد العضوة من عضويتها تحت طائلة تغيير الانتماء السياسي خلال مدة الانتداب المادة 51 من القانون التنظيمي رقم 14.113.

وينص القانون على أنه لا يمكن لشخص يتوفر على انتداب انتخابي ساري المفعول تم انتخابه بتزكية من حزب سياسي قائم، أن ينخرط في حزب سياسي آخر إلا بعد انتهاء مدة انتدابه أو في  تاريخ المرسوم المحدد حسب الحالة لتاريخ الانتخابات.

وبهذا الحكم سيصبح عدد أعضاء المجلس الجماعي للأولاد يحيى الكراير هو 16 عضوا فقط.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *