الرئيسية 10 المشهد الأول 10 الإدريسي: شباب البيجيدي المعتقلون لإشادتهم بمقتل السفير الروسي يلقون معاملة مهينة

الإدريسي: شباب البيجيدي المعتقلون لإشادتهم بمقتل السفير الروسي يلقون معاملة مهينة

قال عبد الصمد الإدريسي، القيادي بالبيجيدي، ومحامي شباب الحزب الذين اعتقلوا على إثر إشادتهم بمقتل السفير الروسي بتركيا، من خلال تدوينة له على “الفايسبوك” إن الشباب الستة ( يوسف الرطمي، عبد الإله الحمدوشي، محمد حربالة، أحمد اشطيبات، محمد بنجدي، نجيب ساف) ، طلب منهم إزالة سراويلهم خلال عملية التفتيش أثناء إدخالهم إلى السجن.

وأضاف الإدريسي أن المعتقلين يعاملون بطريقة مهينة، إضافة إلى أن ظروف الاعتقال سيئة، إذ تم الزج بهم في زنازن انفرادية أي ما يسمونه بالعزلة، دون إمكانية رؤية الشمس كما أن المكان به رطوبة شديدة، إضافة إلى أن الفسحة تكون لمدة ساعتين في اليوم، واحدة في الصباح والثانية في المساء، ومساحة المكان المخصص للفسحة مجرد “كولوار” صغير أمامه ثلاثة زنزانات.

وقال القيادي بالبيجيدي إنه تم حرمان كل من عبد الإله الحمدوشي ونجيب ساف ومحمد بنجدي من وجبة الغذاء أيام 16 و17 يناير، وحتى يوم أمس الأربعاء المصادف للزيارة، حيث  لم يأخذوا الغذاء بعد إلى حدود الثالثة بعد الظهر، بل وحتى إن أعطيت لهم وجبة الغذاء فهي في الغالب تؤخر عن موعدها، ولا تستجيب لأدنى الشروط الصحية، فعلى سبيل المثال قدم لهم الدجاج في إحدى الوجبات في كيس بلاستيكي أزرق (ميكا ساك ) ومازال به ريش ظاهر، مما تعذر عليهم أكله، مما يضطرهم للاكتفاء بالخبز والماء فقط.

 

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *