مجتمع

ابتدائية أكادير تدين مستثمرا إيطاليا بتهمة خيانة الأمانة

أدانت المحكمة الإبتدائية بأكادير، مستثمرا إيطاليا، بشهر حبسا نافذا وغرامية مالية قدرها 10 آلاف درهم وتعويض مالي للمطالب بالحق المدني قدره 357447.94 درهم، بعد أن آخذته المحكمة بتهمة خيانة الأمانة، إثر دعوة رفعها عليه أحد شركائه المغاربة.

وجاء هذا الحكم حسب ما كشفت عنه جريدة “المساء”، بعد أن تقدم أحد شركاء الضنين المغاربة المقيمين بالخارج، بشكاية إلى المحكمة المذكورة، عندما اكتشف المغربي أن الخبرة المحاسباتية على الشركة، أوضحت أن هناك تلاعبا في الفواتير والعقود، بقصد الإستيلاء على الشركة المعنية رفقة شريك ثالث ذو جنسية إيطالية هو الآخر.

وأضافت اليومية استنادا إلى محاضر للضابطة القضائية، أن الشريكين الايطاليين حاولا إجبار الشريك المغربي على التوقيع المزدوج، الشيء الذي أدى إلى توقيف نشاط الشركة بعدما امتنع الطرف الايطالي عن التوقيع، الأمر الذي أوقف استعمال الحساب البنكي من أجل أداء أجور المستخدمين وباقي نفقات الشركة، وهو ما ضاع معه مصالح الشريك المغربي.

وأفاد المصدر ذاته أن المستثمر الايطالي، قام بالاستيلاء على مجموعة من الفواتير الخاصة بالشريكة والتي تقدر قيمتها الإجمالي بنحو 372.894 أورو، كمال أن الشريكين الإيطاليين سبق وأن بعث إلى المستثمر المغربي بفاكس يطلبان منه تغيير وجهة حاويتين كانتا محملتين بمجموعة من المنتوجات البحرية إلى شركة أخرى والعمل على تخفيض أثمنتها بدل الشركة التي كانت في ملكيتهما بإيطاليا والتي تعد المتعامل الأول مع الشركة التي يوجد مقرها في ميناء أكادير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *