الرئيسية 10 المشهد الأول 10 منيب تغازل القباج .. وهذه حقيقة ترشح القباج بإسم فيدرالية اليسار

منيب تغازل القباج .. وهذه حقيقة ترشح القباج بإسم فيدرالية اليسار

استغرب عدد من المتتبعين والحاضرين للجلسة الافتتاحية للحزب الاشتراكي الموحد بأكادير لـ “المغازلة المُبالغ فيها” التي أبدتها نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد لطارق القبّاج رئيس بلدية أكادير.

واندهش الحاضرون من “تطبيل زعيمة حزبية من اليسار الجذري المعارض”، لمنتخب حصد تدبيره للبلدية غضبا واسعا، الشيء الذي يطرح تساؤل حول مدى قبول “الفيدرالية” بـ “مول الشكارة بقرارات فوقية دون نقاش سابق أو قرار للأجهزة القيادة المحلية.

وخلقت هذه الكلمة جدلا واسعا في صفوف مكونات فيدرالية اليسار لتباين مواقفهم بخصوص تدبير الشأن المحلي على عهد الرئيس طارق القباج.

وأوضح مصدر يساري، أن التلويح بالترشيح بلائحة فيدرالية اليسار لعبة قديمة/جديدة يلجأ إليها طارق القباج قبيل كل نزال انتخابي،حيث قام خلال الانتخابات الجماعية لسنة2009 بفتح نقاش مع قيادات رمز “الرسالة”وفي نفس الوقت يفاوض قيادة الاتحاد الاشتراكي من موقع “قوة”.

على صعيد أخر، أكد مسؤول حزبي بأكادير أنه تم “تأويل كلمة نبيلة منيب، وأن منح التزكية لطارق القباج “أمر غير ذي موضوع” لاسيما وأن أغلب التنظيمات المحلية بأكادير لأحزاب الطليعة والمؤتمر والإشتراكي الموحد ستتصدى لمثل هذا القرار.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *