الرئيسية 10 المشهد الأول 10 سكان جماعة ترناتة بزاكورة يعيشون أزمة عطش في عز رمضان

سكان جماعة ترناتة بزاكورة يعيشون أزمة عطش في عز رمضان

عبر المئات من سكان دواوير جماعة ترناتة بزاكورة (20دوارا) عن معاناتهم واستيائهم من الأضرار التي لحقتهم جراء أزمة الماء الشروب التي يعيشونها منذ أزيد من أسبوعين اثر انقطاع الماء الشروب عن منازلهم.

وأفاد مصدر من المحتجين في اتصال بـ “مشاهد”، بأنهم قضوا أزيد من 15 يوما بدون ماء في ظروف جد صعبة بسبب أزمة العطش بعدما توقفت صنابير منازلهم عن تزويدهم بهذه المادة الحيوية، وهو الأمر الذي تسبب في موجة من الغضب الشديد وسط الأهالي الذين ملوا من الاتصال بالسلطات المحلية بقيادة تنزولين لإجبار رئيس الجماعة على الاستجابة لمطلبهم الوحيد والمشروع وهو توفير الماء الشروب، خاصة بعدما أعياهم التنقل بين آبار المناطق المجاورة أملا في إيجاد حل لازمة العطش التي حكمت بها عليهم جماعة ترناتة والتي وصفت بالخطيرة.

وأضافت المصادر ذاتها بأن أغلب السكان يضطرون إلى قطع مسافات طويلة مشيا على الأقدام وتحت أشعة الشمس الحارقة وهم صائمون من أجل الحصول على كمية قليلة من مياه الشرب من مناطق وآبار مجاورة والتي في الغالب لا تكفي لسد حاجيات اليوم الواحد نتيجة ارتفاع الحرارة التي تجاوزت 48دجة مئوية.

إلى ذلك استنكرت الساكنة المتضررة هذا الوضع الذي اعتبرته متعمدا وتصفية لحسابات سياسوية ضيقة وتقصيرا من طرف المكتب المسير الذي أبان عن عجزه لايجاد حلول لازمة العطش بالجماعة. وقد حاولت “مشاهد” الاتصال برئيس الجماعة من أجل أخد رأيه في القضية إلا أن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

مشاركة الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *