الرئيسية 10 المشهد الأول 10 المجلس الإقليمي يلتمس فتح الطريق الرابط بين آسا وكلميم عبر جماعة تاغجيجت

المجلس الإقليمي يلتمس فتح الطريق الرابط بين آسا وكلميم عبر جماعة تاغجيجت

صادق المجلس الإقليمي لأسا الزاك، خلال دورته العادية لشهر يونيو، على عدد من الاتفاقيات تهم مجالات وقطاعات عديدة.

وهكذا صادق المجلس، خلال الدورة التي انعقدت أمس الاثنين، على اتفاقيات تعاون و شراكة مع المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر تورم المحافظة على الموارد الطبيعية وتنميتها وتثمينها بالإقليم، وعلى اتفاقية مع الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان لتمويل مشاريع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ومع اللجنة الجهوية للتنمية البشرية واللجنة الإقليمية للتنمية البشرية والمنسق الجهوي للتعاون الوطني حول ملحق اتفاقية شراكة تتعلق ببناء وتجهيز مركب اجتماعي لفائدة الأشخاص في وضعية خاصة بإقليم أسا الزاك.

كما صادق المجلس، وفق بلاغ له، على اتفاقية شراكة مع جماعة الشاطئ الأبيض (إقليم كلميم) والمديرية الاقليمية للشباب والرياضة لآسا الزاك والمندوبية الاقليمية للتعاون الوطني تتعلق بإقامة مخيم صيفي لفائدة الأسر الفقيرة والهشة بالإقليم.

وصادق المجلس أيضا على اتفاقيات شراكة تهم قطاع الرياضة والشباب، وكذا على اتفاقيات ذات طابع اجتماعي وتربوي وثقافي.

ورفع المجلس ملتمسا الى وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك يتعلق بفتح الطريق الرابط بين إقليم آسا الزاك واقليم كلميم عبر جماعة تاغجيجت وإقليم طانطان عبر جماعة عوينة إغمان ووادي درعة .

وأبرز رئيس المجلس رشيد التامك أن المجلس يسعى لترسيخ النموذج التنموي المحلي وفق خصوصيات الإقليم وحاجيات ساكنته وذلك في إطار حزمة من المشاريع ذات الأولوية للفترة ما بين 2018 – 2022 .

كما ذكر، وفق ذات المصدر، بالخصوصيات المجالية لإقليم أسا الزاك والمقومات “الهائلة” التي يتوفر عليها لا سيما منها التاريخية والحضارية ضمن النسيج الوطني، بقيمها الروحية العميقة، وبروافدها الثقافية القوية والمتنوعة.

وأشار الى أن برنامج تنمية الاقليم ، الذي اختير له شعار “بالتخطيط وبالمبادرات المبتكرة نرفع معا تحديات التنمية في إقليم آسا الزاك” ، يتكامل مع البرامج والمخططات الجهوية والوطنية في المجالات ذات الأولوية.

ودعا جميع الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين والمؤسساتيين للانخراط في تحسين جاذبية الإقليم وجعله قطبا اجتماعيا وتنمويا نموذجيا في المحافظة على البيئة وحماية النظم الطبيعية الصحراوية.

مشاركة الموضوع
Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Website Security Test