اقتصاد | بيئة ومناخ

خبير ألماني: المغرب “فاعل محوري” و” شريك مميز” لألمانيا في مجال الطاقات المتجددة

أكد الخبير الاقتصادي الألماني والمدير العام للجمعية الاقتصادية الألمانية-الإفريقية “أفريكا-فيراين”، كريستوف كانينغيسر، أن المغرب يعد “فاعلا محوريا” وشريكا “مميزا” بالنسبة لألمانيا في مجال الطاقات المتجددة والانتقال الطاقي.

وأوضح كانينغيسر في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش منتدى الطاقة الألماني-الإفريقي السابع عشر، الذي انعقد في الفترة من 15 إلى 16 ماي بهامبورغ، أن “المغرب يبرز من ضمن الفاعلين الرئيسيين في مجال الاستثمار في إفريقيا. وبتوفرها على مستثمرين كبار في القارة، فإن المملكة تحوز رصيدا كبيرا يدعم مجموعة متنوعة من المبادرات الاستثمارية عبر إفريقيا”.

ويرى الخبير أنه يتم تعزيز هذا الصرح من خلال مجموعة متنوعة من الكفاءات، مما يشكل رصيدا استراتيجيا للتنمية الاقتصادية في المنطقة.

واعتبر الاقتصادي أنه من المهم الاستفادة من الظروف الطبيعية المواتية الموجودة في بلدان مثل المغرب ودول إفريقية أخرى، من أجل تعزيز إنتاج الطاقة المتجددة، مشيرا إلى أن هذه المبادرة من شأنها أن تمهد الطريق لتصدير الطاقة الخضراء إلى الدول الأوروبية، وخاصة ألمانيا.

هكذا، يبرز المغرب من بين البلدان المستفيدة من ظروف مواتية للغاية لإنتاج الهيدروجين الأخضر. وقال “إن المملكة، بوصفها إحدى الدول التي نركز عليها في القارة الإفريقية، فإنها توفر إمكانات كبرى لتصبح لاعبا رئيسيا في هذا المجال”.

ويمتد التعاون بين المغرب وألمانيا في مجال سياسة الطاقة إلى مشاريع مختلفة، سواء على مستوى تطوير التشريعات المواتية لتحقيق أهداف الطاقة المتجددة أو على صعيد الدعم المالي. وتابع كانينغيسر، قائلا: “يتميز هذا التعاون بكثافته واستدامته”.

وأضاف أن المغرب يضع نفسه كأحد الوجهات الأكثر جاذبية للشركات الألمانية. وتثمينا لهذه الفرصة، قررت الحكومة الألمانية تحسين شروط الائتمان العمومي للعديد من البلدان الإفريقية، بما في ذلك المغرب.

وخلص إلى القول إنه “بوسع كل من ألمانيا والمغرب الاستفادة من هذا التعاون، من خلال تعزيز اقتصادهما وتعزيز النمو المستدام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *